إليك أبرز الطرق لتحسين مزاجك في دقائق
صحة ورشاقة
16 يونيو 2021 9:13

إليك أبرز الطرق لتحسين مزاجك في دقائق

avatar نديم كعوش

الشعور بالتوتر أو الانزعاج أو الغضب يؤثر على نشاط حياتك اليومي وأسبابه كثيرة، لكن هناك طرقا عديدة يمكنك من خلالها تخفيف هذا الشعور وتحسين مزاجك.

وبحسب موقع ”ويب ميد“ الطبي الأمريكي هناك طرق أثبتت جدواها وهي تشمل:

تصفية العقل

خذي استراحة قصيرة من التأمل، الأمر بسيط: اجلسي بهدوء وأغلقي عينيك وركزي على تنفسك. عندما يتشتت انتباهك، فقط أعيدي انتباهك إلى تنفسك، وعند الانتهاء، يمكن أن تشعري بمزيد من الإيجابية والصبر. هذا هو بالضبط ما تحتاجينه لتحويل طاقة يومك ومساعدتك على التعافي من التوتر.

اذهبي للخارج

اخرجي من البيت لبضع دقائق وقومي بأي نشاط مثل سحب بعض الأعشاب الضارة أو الجلوس في ضوء الشمس أو الحصول على بعض الهواء النقي. فقد أظهرت الأبحاث أن قضاء الوقت بالخارج يمكن أن يمنحك المزيد من الطاقة وذاكرة أفضل ويقلل من القلق.

الضحك

اقرأي بضع صفحات من كتاب مضحك، أو شاهدي مقطعًا من فيلم كوميدي مفضل لديك، أو اتصلي بصديق قادر على إضحاكك.

من الواضح أن الضحك يخفف من مزاجك، بالإضافة إلى أنه يحفز قلبك ورئتيك وعضلاتك. وهو يجعل دماغك يطلق المزيد من الإندورفين الذي يجعلك تشعرين بالسعادة، كما يساعد على إرخاء عضلاتك وتعزيز الدورة الدموية.

عدّي الأمور الجيدة

استعملي قلمًا واكتبي على الأقل بعض الأشياء التي تشعرين بالامتنان لها اليوم. فكري في علاقاتك، والأشياء التي سارت على ما يرام، وأي أجزاء إيجابية من حياتك  كبيرة كانت أم صغيرة؛ فالأشخاص الذين يفعلون ذلك يشعرون بتحسن وهم أقل انزعاجًا من الإجهاد.

اطمئني على شخص

تميل ممارسة التعاطف مع الآخرين إلى جعلك تشعرين بتحسن أيضًا. اختاري شخصًا صديقا أو فردا من العائلة أو زميلا في العمل أو حتى شخصا غريبا، وأرسلي لهم رغباتك في أن يكونوا سعداء وبصحة جيدة. يمكن أن يجعلك هذا التمرين السريع أكثر رضا عن حياتك.

المشي

يمكن للنزهة في الحي أن ترفع من مزاجك وتقلل من التوتر؛ إذ أظهرت الأبحاث أن التنزه يمكن أن يريح النفس ويعزز التفكير الإبداعي.

استمعي للموسيقى

قومي بتشغيل بعض الأغاني المفضلة لديك للاسترخاء وتخفيف مزاجك. تظهر الأبحاث أن للموسيقى جميع أنواع الفوائد بما فيها التقليل من القلق والألم.

الاتصال

اتصلي بصديقة أو أحد أفراد العائلة للقاء أو أرسلي بريدًا إلكترونيا أو رسالة نصية إلى زميل لمقابلتك لتناول القهوة. يؤدي الاتصال بأشخاص آخرين إلى بناء روابط اجتماعية ويمنحك المزيد من الدعم.

تناول وجبة خفيفة ذكية

البرتقال

 تحتوي ثمار الحمضيات على نسبة عالية من فيتامين سي، وهي مفيدة لجهاز المناعة لديك.

المكسرات

استمتعي بحفنة صغيرة من الجوز أو اللوز أو الفستق للحصول على بعض أحماض أوميغا 3 الدهنية التي تعمل على التخلص من هرمونات التوتر لديك.

الحبوب الكاملة

 يمكن أن يساعد وعاء من دقيق الشوفان أو قطعة من الخبز المحمص من القمح الكامل عقلك على إنتاج المزيد من السيروتونين؛ ما يمكن أن يحسن مزاجك.

اعملي عملًا جيدًا

تبرعي لقضية تؤمنين بها أو اشتركي في مشروع تطوعي أو ساعدي أحد أفراد العائلة في مهمة صغيرة؛ إذ أثبتت الدراسات أنه عندما تُظهرين اللطف للآخرين، فهذا يجعلك تشعرين بالرضا.

تمرين منزلي

خذي استراحة قصيرة لتمديد رقبتك وكتفيك وأسفل ظهرك وفخذيك برفق. جربي حركات اليوغا وتمارين التمدد التي أثبتت أنها تقلل من التوتر وترسل دمًا إضافيًا إلى عضلاتك.

كلمة شكر

قومي بتدوين بضع كلمات شكر وتقدير لشخص ساعدك، فيمكنك التعبير عن الشكر للهدايا الأخيرة أو هدايا أعياد الميلاد أو الدعم طويل الأمد، وأظهرت إحدى الدراسات أن الأشخاص الذين فعلوا ذلك قاموا بالفعل بتدريب أنفسهم ليكونوا أكثر امتنانًا.