أمراض مخيفة سببت رعبا للعالم على مر...

صحة ورشاقة

أمراض مخيفة سببت رعبا للعالم على مر السنين!

تحارب البشرية منذ عقود أمراضا فيروسية عديدة، بعضها وجد له لقاحات وأدوية عملت على منع انتشاره، وبعض الفيروسات تمكن الطب من القضاء عليه. لكن في العقود الاخيرة أصبحت بعض الفيروسات تنتقل من الحيوانات إلى البشر، وتنتشر بسرعة كبيرة وتودي بحياة الآلاف، مثل الفيروسات التاجية الجديدة التي تفشت حديثا في جميع أنحاء العالم، وشكلت تهديدا حقيقيا على الصحة العامة، ولا يوجد إلى حد الآن وسائل لمكافحتها.  هنا بعض الأمراض المخيفة التي سببت رعبا للعالم، وقتلت أعدادا هائلة من البشرية. فيروس إيبولا انتشر فيروس إيبولا في السودان وجمهورية الكونغو الديمقراطية عام 1976، إذ ينتقل هذا الفيروس من خلال لمس دم أو سوائل

تحارب البشرية منذ عقود أمراضا فيروسية عديدة، بعضها وجد له لقاحات وأدوية عملت على منع انتشاره، وبعض الفيروسات تمكن الطب من القضاء عليه.

لكن في العقود الاخيرة أصبحت بعض الفيروسات تنتقل من الحيوانات إلى البشر، وتنتشر بسرعة كبيرة وتودي بحياة الآلاف، مثل الفيروسات التاجية الجديدة التي تفشت حديثا في جميع أنحاء العالم، وشكلت تهديدا حقيقيا على الصحة العامة، ولا يوجد إلى حد الآن وسائل لمكافحتها.

 هنا بعض الأمراض المخيفة التي سببت رعبا للعالم، وقتلت أعدادا هائلة من البشرية.

فيروس إيبولا

img

انتشر فيروس إيبولا في السودان وجمهورية الكونغو الديمقراطية عام 1976، إذ ينتقل هذا الفيروس من خلال لمس دم أو سوائل جسم الشخص المصاب بالعدوى.

تفشى هذا الفيروس في غرب أفريقيا عام 2014، ويعد من الفيروسات الأكثر تعقيدا إلى يومنا هذا بحسب منظمة الصحة العالمية.

داء الكلب

img

يعتبر فيروس داء الكلب من الفيروسات المميتة، ينتقل للبشر من لعاب الحيوانات المصابة بالعدوى من خلال العض.

تم إيجاد لقاح لهذا الفيروس في عشرينيات القرن الماضي، مما جعله نادرا في العالم المتقدم، لكنه لا يزال يشكل خطرا في الهند وأجزاء من إفريقيا.

فيروس نقص المناعة البشرية

img

ما زال فيروس نقص المناعة البشرية من أخطر الفيروسات بحسب الدكتور أميش أدالجا، طبيب الأمراض المعدية والمتحدث باسم جمعية الأمراض المعدية الأميركية.

يقول أدالجا إن فيروس نقص المناعة البشرية تسبب بأكبر خسائر بشرية إلى يومنا هذا، حيث قتل ما يقارب 32 مليون شخص.

ووجد عدد من الأدوية القوية المضادة للفيروسات التي تجعل الشخص يعيش لسنوات مع الفيروس، إلا أن المرض لا يزال يدمر العديد من البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل، وبحسب منظمة الصحة العالمية فإن 1 من كل 25 شخصا بالغا يصاب بفيروس نقص المناعة في إفريقيا.

الجدري

img

يعد مرض الجدري من الأمراض التي أتعبت العالم لآلاف السنين، حيث كان يقتل 1 من كل 3 مصابين، وكان يترك للمريض بعد شفائه آثارا عميقة وتشوهات دائمة وأحيانا يؤدي إلى العمى.

تم القضاء عليه بحسب جمعية الصحة العالمية عام 1980، بعد أن أودى بحياة 90% من السكان الأصليين في الأمريكيتين، وقرابة 300 مليون شخص في العالم.

فيروس هانتا

img

يعتبر فيروس هانتا من الفيروسات التي تنتشر عبر القوارض، حيث حظي باهتمام واسع في الولايات المتحدة عام 1993، بعد أن توفي شاب وخطيبته به، ليصيب بعدها ببضعة أشهر أكثر من 600 شخص، توفي 36% منهم، وفقا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها.

والمعروف أن فيروس هانتا لا ينتقل من شخص إلى آخر، بل يصاب الأشخاص به من روث الفئران المصابة، وربط الباحثون المرض بالفئران.

الأنفلونزا

img

جميعنا نصاب بالأنفلونزا ولا يخطر على بالنا أنها من الأمراض الخطيرة، إلا أن خلال موسم الأنفلونزا يموت 500 ألف شخص حول العالم، وفقا لمنظمة الصحة العالمية.

وللأنفلونزا عدة سلالات فعند ظهور أي سلالة جديدة، تظهر على شكل وباء، وتنتشر بسرعة وتقتل عددا كبيرا من الأشخاص.