دراسة: اهتمام الأشخاص بالتعلم والدراسة يقيهم من الإصابة بالزهايمر

دراسة: اهتمام الأشخاص بالتعلم والدراسة يقيهم من الإصابة بالزهايمر

أشرف محمد

توصل باحثون من جامعة كامبريدج، إلى نتائج تؤكد على قيمة وجدوى التعليم من الناحية الصحية، حيث تبيّن أنه يحدّ بالفعل من خطر الإصابة بمرض الزهايمر.

ووجد الباحثون أنه كلما طالت مدة دراسة الأشخاص في المدرسة والجامعة، كلما قلت لديهم مخاطر الإصابة بذلك المرض، وفق ما نقلته عنهم صحيفة “الديلي ميل” البريطانية.

وخلص الباحثون في الوقت نفسه، إلى أن كل عام يقضيه الأشخاص في الدراسة، سواءً بالمدرسة أو الجامعة، أمر يحدّ من خطر الإصابة بمرض الزهايمر بنسبة 11%.

وأوردت الصحيفة عن الباحثين الذين خلصوا لتلك النتيجة قولهم إن التفكير المعقد يخلق “احتياطي معرفي” يساعد على درء خطر الإصابة بمرض الخرف. وأضافوا أنّ تعلم الأشخاص وتعلقهم بالمناهج الدراسية والتعليمية، يخلق عدداً كبيراً من الوصلات في ما بين خلايا الدماغ، ولهذا فإنه وحين تتعرض برمجة الدماغ لهجوم من قِبل مرض الزهايمر، تكون لديه شبكات “احتياطية” لكي يستخدمها كبديل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com