صحة ورشاقة

أعشاب طبيعية للتخلّص من "الغرغرينا"

أعشاب طبيعية للتخلّص من "الغرغرينا"

محتوى مدفوع

تصيب الغرغرينا أطراف الجسم كأصابع اليد والقدم والعضلات وأعضاء الجسم الداخلية؛ وذلك بسبب موت خلايا الأنسجة الحيوية في الجسم بسبب انقطاع الإمداد الدموي الذي ينتج عنه عدم تدفق الدم للأوعية الدموية أو الإصابة بالعدوى البكتيرية. قال خوسيه كامبوامور، اختصاصي الأمراض الباطنية الإسباني لـ"فوشيا"، إنه لعلاج الغرغرينا هناك أعشاب طبيعية أكّدت الدراسات على فعاليتها كالهلام المُستخلص من أوراق الصبار، الذي يعمل على شفاء والتئام الجروح، والأرز اللبناني والشوح السوري يعملان كمضاد للالتهاب مما يساعد على التخلص من الالتهاب الناتج عن الغرغرينا، والثوم الذي يعمل كمضاد حيوي وقاتل للبكتريا لاحتوائه على الأليسين ومركبات الكبريت، وهو من أقوى الأعشاب فعالية في القضاء على

تصيب الغرغرينا أطراف الجسم كأصابع اليد والقدم والعضلات وأعضاء الجسم الداخلية؛ وذلك بسبب موت خلايا الأنسجة الحيوية في الجسم بسبب انقطاع الإمداد الدموي الذي ينتج عنه عدم تدفق الدم للأوعية الدموية أو الإصابة بالعدوى البكتيرية.

قال خوسيه كامبوامور، اختصاصي الأمراض الباطنية الإسباني لـ"فوشيا"، إنه لعلاج الغرغرينا هناك أعشاب طبيعية أكّدت الدراسات على فعاليتها كالهلام المُستخلص من أوراق الصبار، الذي يعمل على شفاء والتئام الجروح، والأرز اللبناني والشوح السوري يعملان كمضاد للالتهاب مما يساعد على التخلص من الالتهاب الناتج عن الغرغرينا، والثوم الذي يعمل كمضاد حيوي وقاتل للبكتريا لاحتوائه على الأليسين ومركبات الكبريت، وهو من أقوى الأعشاب فعالية في القضاء على الغرغرينا، كما تعتبر بذور الجنكة من بين الأعشاب القاتلة للبكتريا المسببة للالتهاب الناتج عن الغرغرينا، ونبات القنفذ يستعمل على شكل كمادات للجلد المتأثر ويعالج الالتهابات الفطرية، وعشبة الدردار تعمل على علاج التقيحات الناتجة عن الغرغرينا.

طريقة إعداد الوصفة:

يحضر 20ملم من هلام الصبّار، مع 10 جرامات من مسحوق أوراق الأرز اللبناني و10 جرامات من الشوح السوري، و5 جرامات من مسحوق الثوم الجاف، و5 جرامات من مسحوق بذور الجنكة و5 جرامات من مسحوق نبات القنفذ، و5 جرامات من عشبة الدردار، ويمزج الخليط مع بعضه جيدا، ويوضع على المنطقة المصابة بالغرغرينا في الصباح، وتبدّل الضماضة كل صباح إلى أن تُشفى الغرغرينا.

اترك تعليقاً