صحة ورشاقة

احذري تجفيف الملابس داخل المنزل.. لهذه الأسباب!

احذري تجفيف الملابس داخل المنزل.. ل...

عندما يكون الجو رطباً بالخارج ولديك الكثير من الملابس المبللة فقد تلجئين إلى نشر "تعليق" الملابس داخل المنزل لتجف، لكن الخبراء أكدوا أن هذا الأمر يمكن أن يضر صحتك بشكل كبير. وكانت جمعية الربو بإيرلندا قد أصدرت تحذيرًا تحث فيه الناس على تجنب تجفيف ملابسهم المبللة داخل المنزل لأن هذا يزيد الرطوبة في الغرفة بنسبة 30٪ ما يساعد على نمو العفن، وذلك وفقًا لما ذكرته صحيفة "ذا صن" البريطانية. ويمكن أن يؤثر هذا الأمر على الناس الذين يعانون من الربو وصعوبة التنفس وضعف جهاز المناعة أو مشاكل الجلد ومن المرجح أن يؤثر على الرضع والأطفال وكبار السن بشكل أكبر. وقالت

عندما يكون الجو رطباً بالخارج ولديك الكثير من الملابس المبللة فقد تلجئين إلى نشر "تعليق" الملابس داخل المنزل لتجف، لكن الخبراء أكدوا أن هذا الأمر يمكن أن يضر صحتك بشكل كبير.

وكانت جمعية الربو بإيرلندا قد أصدرت تحذيرًا تحث فيه الناس على تجنب تجفيف ملابسهم المبللة داخل المنزل لأن هذا يزيد الرطوبة في الغرفة بنسبة 30٪ ما يساعد على نمو العفن، وذلك وفقًا لما ذكرته صحيفة "ذا صن" البريطانية.

ويمكن أن يؤثر هذا الأمر على الناس الذين يعانون من الربو وصعوبة التنفس وضعف جهاز المناعة أو مشاكل الجلد ومن المرجح أن يؤثر على الرضع والأطفال وكبار السن بشكل أكبر.

وقالت الدكتورة "فيينا كيني" من جمعية الربو بإيرلندا: "تساعد البيئة الرطبة على نمو العفن الذي يمكن أن يطلق الأبواغ، وهذه الأبواغ تسبب الحساسية لدى بعض الناس، وعادة ما تكون الجراثيم الفطرية والعفن غير مرئية للعين المجردة".

وأضافت: "في العادة عندما يستنشق الناس هذه الأبواغ يساعدهم نظام المناعة على التخلص منها عن طريق السعال والعطس، وإذا لم يكن لديك حساسية ضد العفن فقد لا تعاني من أي رد فعل، ولكن بالنسبة لبعض الناس الذين يعانون من الربو أو أولئك الذين لديهم حساسية من أبواغ العفن يزيد هذا الأمر من حدة أعراض الربو أو الحساسية المتواجدة".

وفيما يتعلق بنمو العفن قال الخبراء إن العفن ينمو على مدار السنة، ولكن يبلغ ذروة نموه في شهري أغسطس وسبتمبر، كما ترتفع معدلات نموه في شهري يناير وفبراير.

ولمكافحة الأبواغ، توصي الدكتورة "كيني" بتجفيف الملابس المغسولة بالخارج إن أمكن أو باستخدام آلات التجفيف.

كما أوصت أيضًا بتجنب تعليق الملابس المبللة في غرفة المعيشة أو غرف النوم مع ضرورة فتح النوافذ بشكل منتظم لزيادة التهوية في المنزل.

اترك تعليقاً