صحة ورشاقة

هل تعانين من حالات احمرار الجلد.. إليكِ هذه النصائح

هل تعانين من حالات احمرار الجلد.. إ...

مرض "الوردية" أو "التورد" هو حالة احمرار تصيب العديد من الأشخاص وتؤدي إلى احمرار الجلد خاصة حول الأنف، وهناك عدة أسباب لهذه الحالة منها التعرض لأشعة الشمس لفترة طويلة، وتغيرات الطقس، والتوتر النفسي، وأسباب أخرى. هذه الحالات تصيب الأشخاص البالغين أكثر من غيرهم، وقد تشمل أيضا ظهور بثور والتهاب بالوجه بسبب تضخم الأوعية الدموية في تلك المنطقة. وبحسب الدكتورة "ساندرا لي" وهي أخصائية جلد معروفة على الصعيد العالمي باسم "الدكتورة بمبيل بوبار"، فإن الأشخاص الذين يصابون بهذه الحالات بإمكانهم تقليل الأعراض، إذا ما اتبعوا بعض النصائح الطبية وخاصة معرفة سبب حالتهم. وقالت لصحيفة "ديلي إكسبرس" البريطانية إن هناك حالات ومراحل

مرض "الوردية" أو "التورد" هو حالة احمرار تصيب العديد من الأشخاص وتؤدي إلى احمرار الجلد خاصة حول الأنف، وهناك عدة أسباب لهذه الحالة منها التعرض لأشعة الشمس لفترة طويلة، وتغيرات الطقس، والتوتر النفسي، وأسباب أخرى.

هذه الحالات تصيب الأشخاص البالغين أكثر من غيرهم، وقد تشمل أيضا ظهور بثور والتهاب بالوجه بسبب تضخم الأوعية الدموية في تلك المنطقة.

وبحسب الدكتورة "ساندرا لي" وهي أخصائية جلد معروفة على الصعيد العالمي باسم "الدكتورة بمبيل بوبار"، فإن الأشخاص الذين يصابون بهذه الحالات بإمكانهم تقليل الأعراض، إذا ما اتبعوا بعض النصائح الطبية وخاصة معرفة سبب حالتهم.

وقالت لصحيفة "ديلي إكسبرس" البريطانية إن هناك حالات ومراحل مختلفة لهذا المرض منها وردية الأوعية الدموية والتي تتضمن ظهورالإحمرار والأوعية في منطقة الأنف وقد تؤدي إلى الالتهابات وظهورالبثور.

وأشارت إلى أن تلك الحالات تختلف من شخص إلى آخر، ومن أهم أسبابها التعرض لأشعة الشمس والحرارة الشديدة لفترة طويلة، بالإضافة إلى تغيرات الطقس الشديدة وشرب الخمر باستمرار وتناول المأكولات الحارة أو بعد القيام بتمرينات شديدة، أو أخذ حمام سونا، أو الشعور بالقلق والتعرض للضغوط النفسية.

وأضافت: "هناك أدوية وعلاجات مختلفة لهذه الحالات ونصيحتي أن تحافظوا على هدوئكم في حال الإصابة بها، لأن التوتر يرفع ضغط الدم ما يؤدي إلى تفاقم الإصابة".

وتابعت: "للتقليل من أعراض هذه الحالات عليكم الهدوء والاسترخاء ومحاولة معرفة ما الذي أدى إلى حدوث الحالة من أجل تحديد العلاج اللازم لها.. لذلك على الأشخاص المصابين أن يتوصلوا لمعرفة سبب حالتهم حتى يتجنبوا التعرض لها مرة أخرى، وخاصة أشعة الشمس والحرارة الشديدة والتوتر النفسي وبعض الأطعمة مثل الشوكولاتة والمأكولات الحارة والكافايين والكحول وغيرها".

اترك تعليقاً