أم اسكتلندية تستخدم حليبها لعلاج “الأكزيما”

أم اسكتلندية تستخدم حليبها لعلاج “الأكزيما”

نديم كعوش

الأكزيما مرض مزعج يصيب الملايين من الناس، حيث يؤدي إلى احمرار في الجلد والتهابات وحكة مزمنة، ومن النادر أن يشفى المريض منه كليا.

لكن كمبرلي جلادمان، وهي أم لثلاثة أطفال، أكدت أنها شفيت تماما من هذا المرض، فقط من خلال استخدام حليبها، بعد أن فشلت أدوية كثيرة أخرى في علاجها.

وأفادت جلادمان، وهي اسكتلندية تبلغ من العمر 31 سنة، أنها صنعت صابونًا من حليبها الخاص، كتجربة لعلاج الأكزيما، التي عانت منها لسنوات، خاصة بعد أن فشلت جميع أنواع الصابون الاخرى في شفائها، مشيرة إلى أنها نسيت استخدامه لشهور.

3A6EC9F400000578-3940980-image-m-30_1479286297227

وقالت جلادمان: “جربت كل شيء للتخلص من نوبات الأكزيما التي أعاني منها، ولكن لم ينفع سوى صابون الحليب الذي صنعته بنفسي”.

3A6ECA0000000578-3940980-image-a-4_1479283674409

وأضافت :”النتيجة كانت مذهلة إذ اختفت تلك النوبات والبقع كليا، وشجعني ذلك على التخطيط لتأسيس مشروع لصناعة هذا الصابون من حليب الأمهات”.

وأوضحت بأنها أصيبت بمرض الأكزيما، بسبب التوتر النفسي، وأن الأطباء وصفوا لها أدوية مختلفة، لكنها لم تؤدي إلى أية نتيجة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com