الاهتمام بالمظهر يقي من الزهايمر!

الاهتمام بالمظهر يقي من الزهايمر!

أشرف محمد

في واحدة من النتائج البحثية المثيرة، أكد الدكتور فؤاد ناهاي، أستاذ الجراحة في كلية الطب التابعة لجامعة إيموري في أتلانتا بولاية جورجيا، أن سعي السيدات وراء الحفاظ على شباب ونضارة وجوههن أمر يعمل على تعزيز احترامهن لأنفسهن، وهو ما قد يعمل بالتالي على منح أجسامهن تأثيرات إيجابية على صعيد الحيوية.

الاهتمام بالمظهر يقي من الزهايمر!

وأضاف ناهاي أن هناك أدلة علمية متزايدة تدعم النظرية التي تقول إن مواقف الأفراد تجاه الشيخوخة والمظهر الشخصي قد تترك أثارًا عميقة على الهناءة البدنية والعقلية، وأن تلك المواقف تؤثر بشكل مباشر أو غير مباشر على كيمياء الدماغ.

الاهتمام بالمظهر يقي من الزهايمر!

وأشار ناهاي، في السياق نفسه، إلى أن الأشخاص الذين يبدون أصغر في السن بعد خضوعهم لعمليات تجميلية قد ينظرون لمسألة تقدمهم في السن بصورة أكثر إيجابية، وهو ما قد يحدّ من خطر تعرضهم لأمراض الدماغ التي من بينها الزهايمر والعته.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com