كيف تزيد الضوضاء خطر الإصابة بالبدانة؟

كيف تزيد الضوضاء خطر الإصابة بالبدانة؟

أشرف محمد

معروف أن الضوضاء تؤثر على صحتنا العامة بصورة كبيرة نظراً لما تنطوي عليه من مخاطر مباشرة وغير مباشرة. وجاء تقرير بحثي صادر عن منظمة الصحة العالمية لينبه لضرورة الحذر من التلوث الضوضائي، باعتباره من أبرز التهديدات على الصحة العامة، خاصة وأنه يأتي في المرتبة الثانية بعد تلوث الهواء، من حيث درجة الخطورة.

وأضاف التقرير أنه إلى جانب ما قد تسببه الضوضاء من مشكلات مثل الإصابة بالتوتر، مشكلات النوم وأمراض القلب، فقد تبين أنها تزيد كذلك من خطر الإصابة بالبدانة وزيادة الوزن.

54f75fbf0d0a0_-_woman-headache-couch-xl

وهو ما قد يفسر السر وراء تنامي الإقبال على نوعية الفعاليات والمناسبات التي تتسم بالتزام الهدوء، سواء كانت سهرات أو حفلات عشاء أو ما شابه، لأن مثل هذه الأجواء الهادئة والمسترخية تعد ضماناً لعدم زيادة الوزن، وهو ما ثبت فعلياً من الناحية البحثية.

ونقلت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية عن البروفيسور ستيفن ستانسفيلد، من جامعة كوين ماري في لندن، وهو خبير بارز في مجال الضوضاء ببريطانيا ويجري أبحاثا بشأن تأثيراتها الضارة على الصحة منذ 30 عاماً، قوله “هناك توجهاً نحو تثمين الهدوء. وهناك رغبة قوية في جعل الأجهزة المنزلية أكثر هدوءً”. وكانت دراسة سويدية قد سبق لها أن ربطت العام الماضي أيضاً بين الضوضاء وزيادة حجم الخصر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com