دراسة: هذه الممارسات هي "العلاج الم...

صحة ورشاقة

دراسة: هذه الممارسات هي "العلاج المعجزة" للشيخوخة

أفادت دراسة طبية بريطانية حديثة أن ممارسة التمارين الرياضية بانتظام واتباع أسلوب طعام صحي والإقلاع عن التدخين وشرب القهوة هي بمثابة "العلاج المعجزة" للشيخوخة لأنها تؤدي إلى إطالة العمر وتمنع أمراض القلب وسرطان الرئة وأمراض خطيرة أخرى. وأشارت الدراسة التي أصدرتها وزارة الصحة البريطانية ونشرت في صحف محلية الأحد بعنوان "كيف تعيش أكثر" إلى أن ممارسة الرياضة وتناول طعام صحي بانتظام لن يحققا النتائج المرجوة في حال لم يتم الإقلاع عن التدخين من قبل المدخنين. وقالت الدراسة التي تتزامن مع إجراءات العزل المنزلي بسبب تفشي وباء كورونا: "هذه الممارسات الأربع هي العلاج المعجزة للشيخوخة وإطالة العمر وعيش حياة خالية من

أفادت دراسة طبية بريطانية حديثة أن ممارسة التمارين الرياضية بانتظام واتباع أسلوب طعام صحي والإقلاع عن التدخين وشرب القهوة هي بمثابة "العلاج المعجزة" للشيخوخة لأنها تؤدي إلى إطالة العمر وتمنع أمراض القلب وسرطان الرئة وأمراض خطيرة أخرى.

وأشارت الدراسة التي أصدرتها وزارة الصحة البريطانية ونشرت في صحف محلية الأحد بعنوان "كيف تعيش أكثر" إلى أن ممارسة الرياضة وتناول طعام صحي بانتظام لن يحققا النتائج المرجوة في حال لم يتم الإقلاع عن التدخين من قبل المدخنين.

img

وقالت الدراسة التي تتزامن مع إجراءات العزل المنزلي بسبب تفشي وباء كورونا: "هذه الممارسات الأربع هي العلاج المعجزة للشيخوخة وإطالة العمر وعيش حياة خالية من الأمراض الخطيرة .. ما عليك سوى اتخاذ قرار لتغيير نمط حياتك واتباع تلك الممارسات التي من شأنها منع الموت المبكر".

وأوضحت الدراسة أن الوجبات الصحية المتوازنة يجب أن تشمل خمس حصص على الأقل من الفاكهة والخضروات يومياً معتبرة تلك الوجبات "عاملاً حاسماً في عيش حياة صحية".

وأضافت: "بالاضافة إلى تناول تلك الوجبات بانتظام عليك اتخاذ قرار بممارسة الرياضة بانتظام وعدم انقطاع لأنها هي الأخرى تمثّل العلاج المعجزة الذي ننتظره دائما... خلاصة القول ان اتخاذ قرار بتغيير نمط الحياة يمكن ان يؤدي الى إطالة متوسط العمر وتجنب الشيخوخة والموت المبكر وعيش حياة خالية نسبيا من الأمراض الخطيرة".

وشددت الدراسة على ضرورة الإقلاع عن التدخين كليا نظراً لدور التدخين في الإصابة بسرطان الرئة والشريان التاجي ما يمكن أن يسبب نوبات قلبية قد تؤدي للوفاة، مشيرة إلى أن الأطباء يتفقون على أن اي تغيير إيجابي في نمط الحياة "يجب أن يشمل ترك السجائر".

img

ولفتت الدراسة إلى ضرورة خفض "كتلة الجسم" من خلال التمارين الرياضية وتناول الطعام الصحي، مشيرة إلى أن كتلة الجسم يتم احتسابها بتقسيم وزن الشخص على تربيع طوله بالأمتار وأن الشخص بكتلة أقل من 18 كغم يعتبر ضعيفا فيما يعتبر الشخص بنسبة أكثر من 29.9 كغم سمينا، معتبرة أن الكتلة الصحية هي بين 18.5 و24.9 كغم.

وذكرت الدراسة أن تجربة أجرتها جامعة "جونز هوبكنز" الأمريكية على أكثر من 6200 شخص على مدى 8 سنوات توصلت إلى أن هؤلاء الذين اتبعوا تلك الممارسات الأربع نجحوا في خفض خطر الوفاة جراء جميع الأمراض بنسبة 80%.

ونصحت الدراسة تناول الخضروات والفواكه إلى جانب المكسرات والأسماك والحبوب والزيوت الصحية بما فيها زيت الزيتون للطبخ، مضيفة أن شرب القهوة يساعد أيضا على إطالة العمر لاحتوائها على مضادات الأكسدة التي تحمي الجسم من كثير من الأمراض.

وقالت: "يمكن للشخص أن يقلص مخاطر الإصابة بالسكري والخرف وحتى مرض باركنسون بتناول القهوة بانتظام شرط أن لا تزيد الكمية على 4 فناجين يوميا".


 

قد يعجبك ايضاً