تدليك الثدي.. ما هو؟ وكيف يعود على...

صحة ورشاقة

تدليك الثدي.. ما هو؟ وكيف يعود على صحتك بالنفع؟

ربما لا تعلم كثير من النساء أن لتدليك الثدي فوائده الكثيرة التي يمكن أن تعود على صحتهن بالنفع، وهو ما أكده بين براون، أخصائي العلاج بالتدليك؛ إذ قال: "من الممكن أن يساهم تدليك الثدي في تحسين الدورة الدموية، تخفيف الألم والتورم، الحد من القلق والتوتر والمساعدة في نفس الوقت على صعيد الرضاعة الطبيعية". وواصل بقوله: "كما قد يحظى هذا التدليك الذاتي بتأثيراته الإيجابية على الذهن، العناية بالجسم وتوفير شعور عام بالرفاهية، وهي أشياء ينبغي على كل امرأة معرفتها". وأكد خبراء أن تدليك الثدي بشكل سليم هو أمر يتجاوز مجرد المفهوم التقليدي لعملية التدليك، حيث إن لتلك العملية جذورا في ممارسات

ربما لا تعلم كثير من النساء أن لتدليك الثدي فوائده الكثيرة التي يمكن أن تعود على صحتهن بالنفع، وهو ما أكده بين براون، أخصائي العلاج بالتدليك؛ إذ قال: "من الممكن أن يساهم تدليك الثدي في تحسين الدورة الدموية، تخفيف الألم والتورم، الحد من القلق والتوتر والمساعدة في نفس الوقت على صعيد الرضاعة الطبيعية".

وواصل بقوله: "كما قد يحظى هذا التدليك الذاتي بتأثيراته الإيجابية على الذهن، العناية بالجسم وتوفير شعور عام بالرفاهية، وهي أشياء ينبغي على كل امرأة معرفتها".

وأكد خبراء أن تدليك الثدي بشكل سليم هو أمر يتجاوز مجرد المفهوم التقليدي لعملية التدليك، حيث إن لتلك العملية جذورا في ممارسات الأيورفيدا العلاجية التقليدية، التي تنطوي على التدليك الخفيف مع استخدام كميات كبيرة من زيت الأعشاب.

وبالنسبة للفوائد التي تعود على المرأة من وراء تدليك الثديين فهي كما يأتي:

يفيد في تعزيز الدورة الدموية وإزالة السموم من الجسم؛ إذ إن الثديين جزء من الجهاز اللمفاوي، الذي ينقل السموم والمواد غير المرغوب فيها إلى خارج الجسم، ومن هنا تأتي أهمية عملية تدليك الثديين لدورها الهام في تنفيذ ذلك بفعالية.

يساعد في إفراز الحليب في حالات الرضاعة الطبيعية؛ إذ كشفت الدراسات أن تدليك الثدي يزيد من إفراز الحليب لدى الأمهات اللاتي يرضعن أطفالهن رضاعة طبيعية.

يساعد في تخفيف التوتر والحد منه بشكل كبير؛ إذ ثبت أن تدليك الثديين يساعد على إفراز هرمون الأوكسيتوسين الذي يفيد في تعزيز الحالة المزاجية وتحسينها.

يحد من ظهور علامات التمدد التي تظهر على البطن عقب الولادة، خاصة إذا تم هذا التدليك باستخدام زيت اللوز، وذلك وفق نتائج نشرت بهذا الصدد في العام 2012.

يخفف من آلام العضلات؛ إذ ثبت أن هذا التدليك قد يحظي بتأثيرات إيجابية للغاية في تخفيف ألم العضلات الذي ينتج عن تعرضها لإجهاد زائد بسبب التمارين الرياضية.

وينصح الباحثون في الأخير بأمور بسيطة تضمن لك إتمام عملية تدليك الثدي بصورة ناجحة، منها استخدام زيت السمسم غير المحمص، زيت الجوجوبا، زيت الزيتون، زيت جوز الهند أو أي زيت يكون متوافرا لديك، ثم وضع مقدار من أي نوع في راحة يديك وفركه حتى يتولد لديك شعور بالدفء ومن بعدها يمكنك الذهاب لمكان هادئ، لا توجد به مشتتات، كغرفة نومك أو الحمام، لضمان إتمام التدليك بأريحية.


 

قد يعجبك ايضاً