صحة ورشاقة

دراسة: الفيروسات "شرسة" مع الرجال و"لطيفة" مع النساء

دراسة: الفيروسات "شرسة" مع الرجال و...

محتوى مدفوع

كشفت دراسة بريطانية حديثة، أن بعض الفيروسات كالأنفلونزا على سبيل المثال، تكون أكثر شراسة عندما تصيب الرجال، بينما تكون "لطيفة" مع النساء، وذلك بسبب الاختلافات في نظام المناعة بين الرجل والمرأة. الدراسة أجراها باحثون بكلية العلوم البيولوجية في جامعة رويال هولواي البريطانية، ونشروا نتائجها، اليوم الأربعاء، في دورية (Nature Communications) العلمية. واستخدم الباحثون نظام النمذجة الرياضية في المختبر، لكشف السر وراء أن الفيروسات تخلف عددا من الوفيات بين الرجال، أكثر من النساء. واكتشف فريق البحث، أن بعض أنواع العدوى الفيروسية كالأنفلونزا تعرف بأنها أقل حدة لدى النساء منها عند الرجال، ويرجع ذلك على نطاق واسع إلى الاختلافات بين النساء والرجال

كشفت دراسة بريطانية حديثة، أن بعض الفيروسات كالأنفلونزا على سبيل المثال، تكون أكثر شراسة عندما تصيب الرجال، بينما تكون "لطيفة" مع النساء، وذلك بسبب الاختلافات في نظام المناعة بين الرجل والمرأة.

الدراسة أجراها باحثون بكلية العلوم البيولوجية في جامعة رويال هولواي البريطانية، ونشروا نتائجها، اليوم الأربعاء، في دورية (Nature Communications) العلمية.

واستخدم الباحثون نظام النمذجة الرياضية في المختبر، لكشف السر وراء أن الفيروسات تخلف عددا من الوفيات بين الرجال، أكثر من النساء.

واكتشف فريق البحث، أن بعض أنواع العدوى الفيروسية كالأنفلونزا تعرف بأنها أقل حدة لدى النساء منها عند الرجال، ويرجع ذلك على نطاق واسع إلى الاختلافات بين النساء والرجال في نظام المناعة والهرمونات.

وأضافوا أن هناك فائدة للفيروس عندما يصيب النساء "بلطف"، إذ يساعده ذلك على انتشاره وانتقاله إلى الجنين في الرحم، أو خلال وقت الولادة، أو فترة الرضاعة.

وتشير النتائج إلى أنه ربما تكون هناك ميزة بالنسبة للفيروس، في أن تكون العدوى أقل حدة لدى النساء، حيث يحافظ الفيروس على بقائه، لأن تقليل خطر تعرض الأم للوفاة بسبب العدوى الفيروسية يزيد فرص نقل العدوى للطفل.

وبحسب الدراسة، فإن هذه النتائج قد تكون سيئة بالنسبة للأطفال، لاسيما إذا تعلق الأمر بعملية انتقال فيروسات مثل الحصبة الألمانية، وجدري الماء، وزيكا والتهاب الكبد من الأم إلي طفلها.

وقال الدكتور فرانسيسكو أوبيدا، قائد فريق البحث بجامعة رويال هولواي، إن "بعض الفيروسات يمكن أن تتطور لتكون أقل خطرا على النساء، وفي المقابل تشكل خطرًا كبيًرا على الرجال".

وأضاف أن "السبب الذي يجعل أمراضًا مثل الحصبة وزيكا والتهاب الكبد أقل ضراوة عند النساء هو أن هذه الفيروسات تريد أن تنتقل من الأم إلى الطفل، إما عن طريق الرضاعة الطبيعية، أو من خلال الولادة".

اترك تعليقاً