فوشيا جديد فوشيا

هل حصلت كايلي على مؤخرة شقيقتها كيم كارداشيان؟

شوهدت نجمة تلفزيون الواقع الأميركية، وشقيقة كيم كارداشيان، كايلي جينر هذا الأسبوع، وهي تقضي عطلة على أحد شواطىء جزر توركس وكايكوس بالكاريبي، بصحبة صديقها مغني الراب الأميركي الشهير تايغا. ارتدت النجمة العالمية، التي تبلغ من العمر 19 عاما، مايوه أسود قطعة واحدة، وأكملت إطلالتها بنظارة شمسية أنيقة، وحرصت على لمّ شعرها على هيئة كعكة علوية. ويبدو أن علاقة "كايلي" و"تايغا" على خير ما يرام، بعد عودتهما إلى بعضهما بعد انفصال لم يدم طويلا، حيث أكد مصدّر مقرب منهما لمجلة "بيبول" أن علاقتهما جيدة و"لا توجد أي مشاكل بينهما". وبدت "كايلي" في منتهى السعادة والمرح وهي تركب خلف صديقها، الذي يبلغ من العمر 26 عاما، الذي كان يقود "جت سكي" في أجواء من اللهو والمرح على الشاطىء. ولكن السؤال الذي يطرح نفسه من خلال متابعة صور هذه العطلة هو: هل أجرت كايلي جينر عملية تكبير لمؤخرتها، التي بدا أن حجمها أكبر من حجمها المعتاد، علما أن أختها "كيم" سبق أن أجرت نفس العملية من قبل، فضلا عن الشقيقة الأخرى كلوي، خاصة وأن "كايلي" قامت أكثر من مرّة بإجراء عملية تكبير لشفاهها. يذكر أن نجمة تلفزيون الواقع احتفلت الأسبوع الماضي بعيد ميلادها في نفس الجزيرة مع عدد كبير من أصدقائها المقرّبين.
أخر الأخبار على فوشيا