الغابة السوداء
الغابة السوداءshutterstock

3 معالم سياحية مدهشة في الغابة السوداء

تقع الغابة السوداء في سلسلة جبال كبيرة جنوب غرب ألمانيا، فهي موطن للحيوانات والنباتات النادرة والأساطير والقصص الغامضة، وتعد منطقة مليئة بالكنوز الثقافية والطبيعية، ومن أبرز الوجهات السياحية عالميًّا.

سميت بالسوداء نظرًا لغاباتها المهيبة المتشحة بالسواد وخاصة في الليل بسبب كثافة أشجارها الصنوبرية المخضرة طوال السنة.

ويطلق الألمان على الغابة السوداء "شفارتز فالد- Schwarzwald "، المكان الأمثل لقضاء العطلات الهادئة رفقة العائلة، فهي تشتهر بأنهارها وغاباتها الكثيفة المتناثرة، وقمم جبالها الخلابة، فضلًا عن طقسها الجميل.

إليك أبرز الوجهات السياحية في الغابة السوداء:

حديقة الغابة السوداء الوطنية:

إذا كنت ترغبين في تجربة حالة الصمت في الغابات الصنوبرية العميقة، وملمس الصخور الطحلبية الخضراء المخملية، وسحر جداول المياه الجبلية، فتوجهي إلى قلب الغابة السوداء، فهناك تتواجد حديقة ضخمة تمتد على منطقتين قريبتين من بعضهما، تقريبًا بين طريق الغابة السوداء السريع ووادي مورج.

وتتميَّز الحديقة بهندستها المعمارية المذهلة، حيث يشبه مبناها جذوع الأشجار المتوضعة فوق بعضها، كما تغطي هذه المحمية الطبيعية مساحة 10 آلاف هكتار في بادن فورتمبيرغ، ويصل ارتفاع جبالها إلى أكثر من 1000 متر.

ومع ذلك، فإن ما يجعل هذه الحديقة الوطنية مميزة هو عدم تدخل البشر في تطورها منذ أكثر من 100 عام، كما تزخر بالبيئة الحيوانية؛ إذ تعد موطنًا لصقر الشاهين، أسرع طائر في العالم، والبومة القزمة، أصغر بومة في أوروبا.

فريدريشسباد بادن:

لأكثر من 145 عامًا، ظل منتجع فريدريشسباد الصحي، الواقع في مدينة بادن بألمانيا، واحدًا من أهم المعالم التاريخية؛ إذ شيِّد بناؤه على طراز عصر النهضة، وكان يعتبر الحمام الأكثر حداثة في أوروبا عندما تم افتتاحه في عام 1877 ولم يفقد أيًا من سحره وأجوائه منذ ذلك الحين.

وتعطي تصميم قاعة المدخل والدرج المؤدي إلى المنتجع صورة عما سيشهده الزائر من تجربة استحمام غير اعتيادية، حيث يوفر الحمام التاريخي تقاليد الاستحمام التي تعود إلى قرون مضت، فهو يتميَّز بتجهيزات الدش الرائعة وبلاط الميوليكا المرسوم يدويًا والقاعة ذات القبة الرائعة.

وبطبيعة الحال ستحظين برحلة استجمام مثالية، ففي البداية ستتدفق المياه الحرارية النقية على أنحاء جسدك من رؤوس الدش الضخمة. بعد ذلك، ستسترخين بشكل مريح على سرير خشبي دافئ في غرفة ساونا ساخنة تصل درجة حرارتها لـ 54 درجة مئوية، ثم يتم نقلك إلى غرفة ساونا تصل حرارتها لـ 68 درجة مئوية.

بعدها يأتي التدليك بالصابون والفرشاة، ويتم نقلك إلى حمامات البخار الحرارية، والتي تزيد من تدفئة الجسم عند درجة حرارة 45 و47 درجة.

وبعد عدة حمامات حرارية والتناوب على تدليك جسدك بالمياه الساخنة والباردة، يمكنك الاسترخاء مع كوب من الشاي في غرفة القراءة والاسترخاء والسماح لجسدك بالاستمتاع بأجواء الهدوء والراحة.

جبل بيلشن:

يبلغ ارتفاع جبل بيلشن 1414 مترًا، وهو أقل بحوالي 80 متراً، من أعلى جبل في الغابة السوداء، إلَّا أنه يتمتع بهالة غامضة بشكل خاص، حتى أن شعوب السِلْت الهندية الأوروبية نسبوا إليه القوى الصوفية، وأشاروا إليه باسم "الجبل المشع"، ربما بسبب قمته الخالية من الأشجار.

من هذه الحدبة المستديرة الناعمة، يمكن للمرء الاستمتاع بالمناظر الرائعة للغابة السوداء ووادي الراين. وخلال الأوقات التي يكون فيها الجوء صافيًا، فيمكن للزائر رؤية قمم جبال الألب. وفي وصف الجبل، قال الشاعر يوهان بيتر هيبل: إن بيلشن هي المحطة الأولى بين السماء والأرض.

الغابة السوداء
7 وجهات ساحرة لرؤية الحياة البحرية

Related Stories

No stories found.
logo
فوشيا
www.foochia.com