سيدات عربيات ملهمات يسلطن الضوء على تحديات الصحة النفسية
أسواق
27 يونيو 2021 18:53

سيدات عربيات ملهمات يسلطن الضوء على تحديات الصحة النفسية

كان موضوع الصحة النفسية محور الجلسة الحوارية للسلسلة العالمية من ”الحوارات الملهمة“ التي نظمها فندق دبليو دبي – النخلة الأسبوع الماضي وللمرة الثانية منذ انطلاقة البرنامج لأول مرة.

وخلال الجلسة الحوارية تحدثت نائلة الخاجة، أول مخرجة ومنتجة إماراتية وهي من أبرز المدافعات عن تطور المسار المهني للسيدات في المهن التي يهيمن عليها الذكور، حول تجربتها العملية والصعوبات التي واجهتها قبل أن تتمكن من إثبات مكانتها وكسر الصورة النمطية عن عمل المرأة في حقل يهمين عليه الرجال، وتمكنها أثناء ذلك كله من الحفاظ على توازنها النفسي، مشيرة إلى أن موضوع الصحة النفسية كان من المواضيع التي كان يغفل عنها المجتمع على عكس اليوم حيث أصبحت تناقش بكل وضوح باعتبارها جزءاً لا يتجزأ من الصحة العامة للفرد.

من جهتها شددت لطيفة بن حيدر، المؤسسة المشاركة لمنصة ”مينتل هيلث“ على أهمية توسيع نطاق الحوارات المتعلقة بالصحة النفسية، مشيرة إلى أنها على وشك إطلاق تطبيق إلكتروني خاص بتقديم النصائح والإرشادات والتوجيهات المرتبطة بمن يعانون من القلق والاكتئاب والاضطرابات العصبية والتحديات الأخرى المرتبطة بالصحة النفسية، إضافة إلى تقديم الخدمات الاستشارية من قبل الخبراء والمتخصصين من أصحاب الخبرة في هذا المجال. 

وتحدثت زينب العقابي، وهي ناشطة وسفيرة لذوي الاحتياجات الخاصة حول تجربتها الشخصية وكيف تغلبت على تحديات الصحة النفسية بعد الخطأ الطبي الذي نجم عنه فقدان إحدى ساقيها، لتثبت للجميع أن الإعاقة ليست في الجسد وإنما في ضعف الإرادة.

وتطرقت أماني أسيبي، وهي أول عارضة من ذوات الأجسام الممتلئة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا إلى أهمية النظرة الإيجابية للجسد والتي ساعدتها نشأتها في بيئة تتسم بالتنوع في اكتساب الثقة بالنفس لتحقق حلمها في أن تصبح عارضة أزياء في صناعة تسيطر عليها الصورة النمطية عما يجب أن يكون عليه شكل المرأة.

أدارت الجلسة كايتي أوفيري، الإعلامية المرموقة ومقدمة بودكاست يتحدث عن مواضيع متعلقة بالصحة النفسية كذلك.

في تعليق حول هذه الحدث، قال بيتر كاتوساك هوزفار، مدير عام فندق دبليو دبي – النخلة: ”نحن سعداء بعودة سلسلة الحوارات الملهمة إلى دبي مرة أخرى. الصحة النفسية مهمة بأهمية الصحة الجسدية، وإن لم نعقد تلك الحوارات فإننا سنعزز الوصمة المرتبطة بها، ولهذا نجمع نخبة من السيدات الملهمات والجريئات ممن تعاملن مع تحديات الصحة النفسية، ونأمل في أن تساهم قصصهن بإلهام وتثقيف السيدات الأخريات والتأثير عليهنّ بشكل إيجابي“. 

يذكر أن سلسلة WHAT SHE SAID، التي عقدت في عدد من فنادق ”دبليو“ حول العالم، ساعدت في تعزيز الحوار حول تمكين المرأة، إذ تركّز كل فعالية ضمن السلسة على إبراز سيدات قويات وملهمات في مجالهن ليتحدثن عبر هذه المنصة المؤثرة عن قصصهن الشخصية بهدف إلهام وتمكين الجمهور بطريقة فريدة.