ما فائدة الجرعة الثالثة المعززة للقاحات كوفيد ـ 19.. وهل تعني عدم فعالية ما قبلها؟

صحة ورشاقة

ما فائدة الجرعة الثالثة المعززة للقاحات كوفيد ـ 19.. وهل تعني عدم فعالية ما قبلها؟

بدأنا نسمع مؤخرا عن مسألة الحقن أو الجرعات المعززة للقاحات كوفيد-19، وبدأ يكثر الحديث عن ذلك الأمر خلال الفترة الماضية، لكن المشكلة هي أن كثيرا من المعلومات غير واضحة لمعظمنا بشأن تلك الجرعات وإمكانية الاستفادة منها وجدواها. ونستعرض فيما يلي بعض المعلومات التي يجدر بك معرفتها عن تلك الحقن المعززة لكي تكوني على دراية تامة بأحدث المستجدات وفق آراء الباحثين والخبراء. ما الذي تفعله الحقنة المعززة للقاحات كوفيد-19؟ ردَّ على ذلك دكتور فينسينت هسو، المدير التنفيذي لقسم السيطرة على العدوى بأحد المراكز الطبية، بقوله "في الأشهر التي تعقب الإصابة بكوفيد-19 أو تلقي اللقاح، قد تتلاشى استجابة الأجسام المضادة التي تحدث

بدأنا نسمع مؤخرا عن مسألة الحقن أو الجرعات المعززة للقاحات كوفيد-19، وبدأ يكثر الحديث عن ذلك الأمر خلال الفترة الماضية، لكن المشكلة هي أن كثيرا من المعلومات غير واضحة لمعظمنا بشأن تلك الجرعات وإمكانية الاستفادة منها وجدواها.

ونستعرض فيما يلي بعض المعلومات التي يجدر بك معرفتها عن تلك الحقن المعززة لكي تكوني على دراية تامة بأحدث المستجدات وفق آراء الباحثين والخبراء.

ما الذي تفعله الحقنة المعززة للقاحات كوفيد-19؟

img

ردَّ على ذلك دكتور فينسينت هسو، المدير التنفيذي لقسم السيطرة على العدوى بأحد المراكز الطبية، بقوله "في الأشهر التي تعقب الإصابة بكوفيد-19 أو تلقي اللقاح، قد تتلاشى استجابة الأجسام المضادة التي تحدث عند التعرض للفيروس مع مرور الوقت".

وتابع هسو بقوله "ونتيجة لتلاشي المناعة على هذا النحو، فقد صممت تلك الحقن المعززة لإعادة تنشيط الجهاز المناعي، لذا ففي حال حدوث عدوى أخرى، فسيكون بمقدور الأجسام المضادة التعرف عليها ومحاربة العدوى. وبمعنى آخر، تعتبر الحقنة المعززة جرعة إضافية من اللقاح ويكون الهدف منها إطالة فترة المناعة في الجسم".

هل يعني ذلك أن اللقاح لم يعد فعالا؟

لا، ليس صحيحا، فاللقاحات المتاحة حاليا ما تزال فعالة للغاية في الحماية من مرض كوفيد-19. وبينما ما تزال هناك فرص للإصابة بالفيروس، فإن مَن تلقوا اللقاح تقل لديهم فرص الإصابة بالعدوى مقارنة بمن لم يتم تلقيحهم، كما تقل لديهم احتمالات دخول المستشفى أو احتمالات الوفاة.

وبحسب بيانات صادرة عن مراكز الوقاية من الأمراض والسيطرة عليها، فإن الأشخاص الذين لم يتم تطعيمهم يكونون أكثر عرضة بمقدار 29 مرة لدخول المستشفى مصابين بكوفيد-19 مقارنة بغيرهم من الأشخاص الذين تلقوا كامل جرعة اللقاح المضاد للمرض.

لذا من يجب أن يتحصل على الحقنة المعززة للقاح كوفيد-19؟

- من هم فوق سن الـ 65.

- من يقيمون في دور الرعاية لفترة طويلة.

- من تتراوح أعمارهم بين 18 و64 عاما ويعانون من مشاكل صحية كالسكري، السمنة، الحمل، التدخين، ضعف المناعة وأي من الأمراض المزمنة في الكلى، الكبد، القلب أو الرئتين.

- من يزداد تعاملهم مع مرضى كوفيد-19 نتيجة لظروف عملهم أو إقامتهم.

ونوه الباحثون في هذا السياق بجزئية مهمة وهي أن تلك الحقن المعززة يمكن أن تُعطَى فقط للأشخاص الذين أكملوا سلسة تطعيماتهم الأولية قبل ستة أشهر على الأقل.

هل الحقنة المعززة لكوفيد-19 تشبه الحقنة الأولى؟

img

أوضح دكتور هسو أن تلك الحقن المعززة هي في الأساس جرعة أخرى من نفس الحقنة التي يتلقاها الناس في سلسلة التطعيمات الأولية ولا تتكون من أي مكونات جديدة.

هل هناك حقن معززة للقاحي فايزر وموديرنا؟

الحقن الوحيدة المرخصة من إدارة الغذاء والدواء حاليا هي الحقن المعززة للقاح فايزر.

ماذا عن الأشخاص الذين تلقوا لقاح جونسون آند جونسون؟

الحقن المعززة لم تتوافر بعد للقاح جونسون آند جونسون، لكن هناك دراسات أولية كشفت أن تلقي جرعتين من هذا اللقاح يوفر بالفعل نسبة حماية تصل إلى 94 %.

ماذا عن الأشخاص الذين ما يزالون مشككين بشأن جدوى حصولهم على جرعة ثالثة من لقاح كوفيد-19؟

img

حال كان الشخص غير متأكد من معاناته من مشكلة صحية ما أو من علاج يؤثر على جهازه المناعي، أو ما إن كان يتعين عليه الحصول على حقنة معززة أم لا، فمن الضروري أن يناقش الأمر مع الطبيب؛ لأنه من سيحدد له جدوى تلك الحقنة من عدمها.

 


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً