احرصي على هذا الأمر المُهم عند شرائ...

صحة ورشاقة

احرصي على هذا الأمر المُهم عند شرائك النظارة الشمسية لحماية عينيك!

غالبًا ما ترتدي المرأة النظارات الشمسية لأنها موضة، كنوع من الإكسسوار الذي يزيد من أناقتها في مختلف الفصول. وعندما تُفكّر المرأة في الأضرار المرتبطة بالشمس، فإنها على الأرجح تقلق بشأن بشرتها، لكن أشعة الشمس فوق البنفسجية تُشكّل أيضًا تهديدًا لعينيك. وفي هذا السياق؛ كشفت دراسة متخصصة عن أن الأشعة فوق البنفسجية يُمكن أن تلحق الضرر بالبروتينات في عدسة العين، وبمرور الوقت يمكن أن يؤدي هذا الضرر إلى زيادة خطر الإصابة بإعتام عدسة العين، مما يضعف الرؤية. وقالت الدكتورة ريبيكا تايلور، اختصاصية طب العيون، "إن الجزء الخلفي من العين، أي الشبكية، لديه منطقة مركزية حساسة تُعرف باسم البقعة، وعندما يأتي الضوء

غالبًا ما ترتدي المرأة النظارات الشمسية لأنها موضة، كنوع من الإكسسوار الذي يزيد من أناقتها في مختلف الفصول. وعندما تُفكّر المرأة في الأضرار المرتبطة بالشمس، فإنها على الأرجح تقلق بشأن بشرتها، لكن أشعة الشمس فوق البنفسجية تُشكّل أيضًا تهديدًا لعينيك.

وفي هذا السياق؛ كشفت دراسة متخصصة عن أن الأشعة فوق البنفسجية يُمكن أن تلحق الضرر بالبروتينات في عدسة العين، وبمرور الوقت يمكن أن يؤدي هذا الضرر إلى زيادة خطر الإصابة بإعتام عدسة العين، مما يضعف الرؤية.

وقالت الدكتورة ريبيكا تايلور، اختصاصية طب العيون، "إن الجزء الخلفي من العين، أي الشبكية، لديه منطقة مركزية حساسة تُعرف باسم البقعة، وعندما يأتي الضوء إلى العين، فإنه يضرب تلك البقعة مثل شعاع الليزر".

وهناك أدلة على أن الأشعة فوق البنفسجية تُحدث تلفًا قد يزيد من خطر إصابة الشخص بالتنكس البقعي، وهو أحد الأسباب الرئيسية للعمى المرتبط بالعمر، كما أن التعرض لأشعة الشمس يرتبط أيضًا بسرطان العين وشكل من أشكال الإصابات القصيرة الأمد التي تشبه حروق الشمس وتسمى التهاب الشعيرات الضوئية، والتي يمكن أن تُسبّب العمى المؤقت أو الرؤية غير الواضحة.

وتزداد مخاطر تلف العين بالشمس بصورة أكبر في أوقات معينة من النهار وفي ظروف مختلفة، فالمياه والثلوج والسيارات في المسرب المقابل كلها يمكن أن تعكس الضوء إلى العينين، وقضاء بعض الوقت على متن قارب أو في منطقة مليئة بالثلج أو في سيارة في يوم مشمس يعني وصول جرعة مضاعفة من الأشعة فوق البنفسجية، وتعرّض العيون للشمس قد يكون أيضًا غير مباشر مثل الضوء المنعكس من مياه البحر.

إنّ ارتداء النظارات الشمسية يمكن أن يحمي عينيك من ذلك، لكن تذكّري أن اختيار النظارة أمر مهم جدًا، فلون العدسات وإلى أي حد هي داكنة لا يهم، لكن الأكثر أهمية هو أن تحجب النظارات الشمسية 100٪ من الأشعة فوق البنفسجية.

البحث عن علامة الحماية من الأشعة فوق البنفسجية

img

السؤال الذي يطرح نفسه هو كيف تختارين نظارتك الشمسية؟ السعر لا يهم فحتى النظارات الشمسية غير المُكلفة يمكن أن تكون جيدة، كل ما عليك هو البحث عن علامة الحماية من الأشعة فوق البنفسجية، والتي تكون على شكل ملصق صغير على طرف النظارة.

عليك أيضًا أن تهتمي بحجم العدسات، فكلما كان حجم العدسات أكبر، كان ذلك أفضل، فالنظارات الشمسية الكبيرة تحجب الأشعة فوق البنفسجية أكثر من الصغيرة، والنظارات الواقية من الأشعة فوق البنفسجية توفر الحماية الكاملة.

لكن هل عليك ارتداء النظارات منذ الصباح الباكر؟ الجواب هو لا، فمن الأفضل عدم استخدام النظارات الشمسية قبل العاشرة صباحًا، فأشعة الشمس حتى ذلك الوقت ليست قوية لتسبب الكثير من الضرر، وتعريض العين للضوء الطبيعي يمكن أن يساعد في ضبط "الساعة الداخلية للجسم".

 


 

قد يعجبك ايضاً