هل وجبة واحدة تكفيكِ خلال اليوم؟

صحة ورشاقة

هل وجبة واحدة تكفيكِ خلال اليوم؟

تعويضاً عن وجبة الإفطار وحذف وجبة العشاء، وانطلاقاً من الاكتفاء بوجبة واحدة طوال اليوم لتنزيل الوزن، يتجه كثيرون، وخاصة الموظفين إلى تناول وجبة كبيرة في اليوم، كي يعودوا إلى بيتهم جاهزين للاسترخاء والنوم. فهل تتقبّل أجسامهم هذا الأمر بسهولة؟ عن هذا السؤال، بدأ أخصائي التغذية سامح زين بالتأكيد أن جسم الإنسان ذكي جداً إذا لم يتلقَ الطعام بصورة منتظمة؛ فيشعر بالخطر جراء ذلك، ويعمل على تقليل نسبة حرق الطعام، وبالتالي من يرغب في إنزال وزنه يزيده في الواقع، لقلة عملية الحرق ودخول كمية سعرات مرة واحدة. وحين يقوم النظام الغذائي على وجبة واحدة كبيرة فقط ولمدة طويلة، يتقبل الجسم هذه

تعويضاً عن وجبة الإفطار وحذف وجبة العشاء، وانطلاقاً من الاكتفاء بوجبة واحدة طوال اليوم لتنزيل الوزن، يتجه كثيرون، وخاصة الموظفين إلى تناول وجبة كبيرة في اليوم، كي يعودوا إلى بيتهم جاهزين للاسترخاء والنوم.

فهل تتقبّل أجسامهم هذا الأمر بسهولة؟

img

عن هذا السؤال، بدأ أخصائي التغذية سامح زين بالتأكيد أن جسم الإنسان ذكي جداً إذا لم يتلقَ الطعام بصورة منتظمة؛ فيشعر بالخطر جراء ذلك، ويعمل على تقليل نسبة حرق الطعام، وبالتالي من يرغب في إنزال وزنه يزيده في الواقع، لقلة عملية الحرق ودخول كمية سعرات مرة واحدة.

وحين يقوم النظام الغذائي على وجبة واحدة كبيرة فقط ولمدة طويلة، يتقبل الجسم هذه الحقيقة ويتعوّد عليها فيقوم بعملية تخزين لكل ما يتم تناوله في هذه الوجبة، ومن هنا يبدأ الوزن بالزيادة.

وبهذا تفسير لما يشتكي منه كثيرون، بأن وزنهم لا ينقص، على الرغم من أكلهم وجبة واحدة فقط، وحذفهم وجبة العشاء أيضاً.

الحل بسيط

الأخصائي زين يؤكد أن الخطوة الأهم لفقدان الوزن تكمن بتوزيع الطعام على 3 وجبات صغيرة أو أكثر لتبقى هذه "الحارقة الكبيرة" تعمل طوال اليوم دون أن تلجأ لتخزين أي شيء.

وعدم التهاون في تناول وجبة الإفطار لأهميتها في نزول الوزن، رغم عدم وجودها ضمن جدول الكثير من الأشخاص وخاصة الموظفين.

ضرر اختصار الوجبات إلى واحدة

img

أضرار عديدة، أوضحها الأخصائي زين، في حال امتنع الشخص عن تناول وجبة الإفطار انتظاراً لميعاد وجبة الغداء أو العشاء؛ لأن عدم تزويد الجسم بالطاقة بطريقة منظمة، يصيبه بحالة من الكسل والخمول وأحياناً تعرّضه للإغماء وشعوره بالمزاجية والتعب والعصبية مع الوقت.

كما تؤدي الوجبة الواحدة إلى انخفاض مستوى السكر بالدم؛ ما يعني الشعور الدائم بالصداع، ونقص في التركيز، عدا عن توسيع حجم المعدة، وبالتالي زيادة في الوزن وشهية مفتوحة دائماً، مع عدم الشعور بالشّبع.

الوجبة الواحدة تساهم في رفع نسبة السكر بالدم مرة واحدة، ومع الوقت يمكن الإصابة بمرض السكر، بخلاف تناول كميات صغيرة من الطعام على عدة وجبات يساعد على خفض مستوى السكر بالدم وضبطه.

الحل بتغذية سليمة تضمن الصحة والرشاقة

بدوره، نصح زين كل الذين يعتمدون على وجبة واحدة فقط في اليوم، بتوزيع الطعام على 3 وجبات، لتنظيم الحرق في الجسم طوال اليوم، مع شرب ما لا يقل عن لتر ونصف اللتر ماء يومياً على فترات، والامتناع تماماً عن العصائر المحلاة واستبدالها بعصائر الفواكه الطبيعية.

وأخيراً، التقليل من نسبة النشويات والدهون، وعدم تناول أطعمة دسمة بعد الساعة السابعة مساءً واستبدالها بالفاكهة أو الزبادي.