جمالك

تعرفي على الآثار السلبية لعملية الغمّازة التجميلية في الوجه

تعرفي على الآثار السلبية لعملية الغ...

كلنا على علم بعمليات تجميل الوجه المتعددة لشد البشرة وإزالة الترهلات وغيرها من العمليات، ولكن هل سمعتِ عن عملية تجميل لخلق غمّازة على الخد؟ نعم هذه هي أحدث صيحات عمليات التجميل والتي تلجأ إليها الكثير من النجمات حالياً. ويعود سبب وجود غمازة على وجه البعض من الناس وعدم وجودها عند البعض الآخر، إلى قصر عضلات الوجه وبالتحديد في منطقة الخد، وهو خلل في النسيج الضام تحت الجلد الذي يتطور في سياق التطور الجنيني، كما ذكر موقع صحيفة "إندبندنت" البريطانية. وعلى الرغم من أن وجود غمّازة في الوجه هو جيد من الناحية الجمالية، إلا أن زراعتها في الوجه خطوة لها عواقب

كلنا على علم بعمليات تجميل الوجه المتعددة لشد البشرة وإزالة الترهلات وغيرها من العمليات، ولكن هل سمعتِ عن عملية تجميل لخلق غمّازة على الخد؟ نعم هذه هي أحدث صيحات عمليات التجميل والتي تلجأ إليها الكثير من النجمات حالياً.

ويعود سبب وجود غمازة على وجه البعض من الناس وعدم وجودها عند البعض الآخر، إلى قصر عضلات الوجه وبالتحديد في منطقة الخد، وهو خلل في النسيج الضام تحت الجلد الذي يتطور في سياق التطور الجنيني، كما ذكر موقع صحيفة "إندبندنت" البريطانية.

وعلى الرغم من أن وجود غمّازة في الوجه هو جيد من الناحية الجمالية، إلا أن زراعتها في الوجه خطوة لها عواقب سلبية، ومع ذلك فمن الواضح أن عملية إنشاء غّمازة في الوجه تتزايد بشكل مستمر، فخلال أقل من نصف ساعة، يستطيع خبراء التجميلا ألآن إنشاء ثقب في منطقة الخدود.

ويقول خبراء التجميل إن الإقبال على عملية إحداث الغمّازات يتزايد بشكل ملحوظ لكونها من العمليات التجميلية التي لا تستغرق وقتاً طويلاً ، ولكن الشيء الصادم في هذه العملية هو أن تأثيرها لا يستمر سوى شهرين، فهي ليست دائمة كما أنها قد تترك آثارًا سلبية في الوجه مثل التورم والقرح، وربما تترك بعض التشوهات الدائمة.

اترك تعليقاً