فساتين

قبّعات الزّفاف.. بديل أنيقٌ وعصريّ لطرحة العروس

من المعتاد بالنسبة للعروس، أنْ تسير في الممرّ وهي ترتدي فستانًا أبيضَ، منسدلًا مع طرحة شفّافة مُطابقة، لكن يبدو أنّ العروس العصرية قد غيّرت قواعد أسلوب يوم الزّفاف، حيث استبدلتْ فستان الزّفاف التقليديّ ببدلات رجالية بيضاء، بدلات جمبسوت، وكابات، وربّما قامت بتغيير لونه، إلى لون آخر، أكثر جرأة، كاللّون الزهريّ. كما تخلّتْ عن الطّرحة، واستبدلتها بتيجان الزّهور، أو ربطات الرّأس الفاخرة. ويبدو أنّ هناك المزيد من البدائل التي ستحلّ محلّ الطّرحة الكلاسيكيّة، من الآن فصاعدًا، من قبّعات فيدورا البيضاء الأنيقة، إلى قبّعات القشّ المرنة. وتعتبر قبّعات الزّفاف أحدث إكسسوارات الزّفاف الجديدة، المفضّلة لدى العروس العصرية في منصّة بنتريست. وقد أكّد

من المعتاد بالنسبة للعروس، أنْ تسير في الممرّ وهي ترتدي فستانًا أبيضَ، منسدلًا مع طرحة شفّافة مُطابقة، لكن يبدو أنّ العروس العصرية قد غيّرت قواعد أسلوب يوم الزّفاف، حيث استبدلتْ فستان الزّفاف التقليديّ ببدلات رجالية بيضاء، بدلات جمبسوت، وكابات، وربّما قامت بتغيير لونه، إلى لون آخر، أكثر جرأة، كاللّون الزهريّ. كما تخلّتْ عن الطّرحة، واستبدلتها بتيجان الزّهور، أو ربطات الرّأس الفاخرة.

ويبدو أنّ هناك المزيد من البدائل التي ستحلّ محلّ الطّرحة الكلاسيكيّة، من الآن فصاعدًا، من قبّعات فيدورا البيضاء الأنيقة، إلى قبّعات القشّ المرنة. وتعتبر قبّعات الزّفاف أحدث إكسسوارات الزّفاف الجديدة، المفضّلة لدى العروس العصرية في منصّة بنتريست. وقد أكّد معرض الزّفاف الأكثر فضولاً، الذي أقيم في وقت سابق من هذا الشّهر، ارتفاع شعبية قبّعات الزّفاف.

واحتضنتْ إميلي راتجكوسكي، هذا الاتّجاه في البداية، في فبراير 2018 عندما تزوّجتْ من سيباستيان بير ماكلارد في مدينة نيويورك، والتي اعتمدتْ إطلالة زفاف غير تقليديّة، عبارة عن بدلة بنطلون باللّون الخردليّ، بقيمة 156 دولارًا، من علامة زارا، وقبّعة فيدورا سوداء، بحوافّ واسعة، مُزيّنة بطرحة سوداء قصيرة.

وسرعان ما حذت ميلي ماكينتوش حذوها، واختارتْ بدلة زفاف، وقبّعة مماثلة باللّون الأبيض، عندما تزوّجتْ من هوغو تايلور، في أغسطس 2018.

كما ظهرتْ على منصّة إنستغرام، العديد من العرائس، وهنّ يرتدين هذا الملحق، ما جعله الإكسسوار المثاليّ للعروس العصريّة.

وإذا كنتِ تشعرين بالشّجاعة والجرأة الكافية، فيمكنكِ ارتداء قبّعة قشّ كبيرة جدًا، مثل العارضة الدانماركيّة، إيما ليث، التي نسّقتْ فستان زفافها الشّفّاف، مع قبّعة ضخمة من جاكيموس، في يونيو من العام الماضي.