زفاف

حفل زفاف داخل مقبرة بطقوس غريبة.. شاهدي!

تتواصل حفلات الزفاف الغريبة التي راجت مؤخرا في عدد من البلدان، بعدما قرر عروسان بريطانيان الاحتفال بزواجهما داخل مقبرة للأطفال، وارتديا ملابس مرعبة، واشترطا على ضيوفهما الألبسة السوداء من رؤوسهم وحتى أخمص أقدامهم. وذكرت صحيفة "ذا صن" البريطانية، أن العروسين وضعا زينة العرس بألوان قاتمة وموشحة بالسواد على طريقة احتفالات الهالوين، كما أنهما قاما بتزيين المقابر بمجموعة من الزهور الأرجوانية المجففة والصناعية، واستخدما أضرحة قبور الأطفال الموتى كأعمدة للتصاميم. وأضافت الصحفية أن الاستثناء الوحيد من ارتداء الألبسة القاتمة في العرس كان لابن العروس الذي قرر حضور الحفل وهو يرتدي زي ديناصور. وسببت صور الزفاف الغريب حالة من الجدل بعد نشرها

تتواصل حفلات الزفاف الغريبة التي راجت مؤخرا في عدد من البلدان، بعدما قرر عروسان بريطانيان الاحتفال بزواجهما داخل مقبرة للأطفال، وارتديا ملابس مرعبة، واشترطا على ضيوفهما الألبسة السوداء من رؤوسهم وحتى أخمص أقدامهم.

وذكرت صحيفة "ذا صن" البريطانية، أن العروسين وضعا زينة العرس بألوان قاتمة وموشحة بالسواد على طريقة احتفالات الهالوين، كما أنهما قاما بتزيين المقابر بمجموعة من الزهور الأرجوانية المجففة والصناعية، واستخدما أضرحة قبور الأطفال الموتى كأعمدة للتصاميم.

وأضافت الصحفية أن الاستثناء الوحيد من ارتداء الألبسة القاتمة في العرس كان لابن العروس الذي قرر حضور الحفل وهو يرتدي زي ديناصور.

وسببت صور الزفاف الغريب حالة من الجدل بعد نشرها على مواقع التواصل الاجتماعي، وانهالت عليهما التعليقات المنتقدة والساخرة لحفلهما.

وكتب أحد المعلقين: "إن هذه المقبرة لا علاقة لها بهؤلاء الأشخاص، وهي أنشئت أوائل عام 1900، وأغلقت في عام 2016، وبداخلها كنيسة عمرها 100 عام وأغلقت قبل بضع سنوات".

وقال آخر إن احتفال العروسين داخل المقبرة أمر فظيع ومثير للاشمئزاز، متسائلا عن كيفية استخدام شواهد القبور كديكورات.

واتفق معه شخص ثالث بالقول: "لقد توفيت ابنة أخي منذ 20 عاما تقريبا عندما كانت بعمر الخامسة، ودفنت داخل المقبرة"، متوعدا العروسين في حال استخدما ضريح قبرها كجزء من احتفالهما بدفنهما داخل المقبرة.

وقبل أيام وثق مقطع فيديو قيام ضابط في سلاح الجو الأميركي بالتقدم لخطبة حبيبته بطريقة بدت رومانسية وفريدة من نوعها.

في الفيديو الذي لاقى رواجا واسعا، ظهر الطيار ستيوارت شيبي وهو يطلق خاتم خطوبة لأكثر من 90 ألف قدم في الجو، بعد أن خطط الكابتن شيبي، من ولاية ميسوري، وشريكته ماري ليزمان، مع بعض الأصدقاء، للمشاركة في تحد لإرسال ميدالية ترتفع في السماء من خلال اتصالها ببالون يستخدم في عمليات الطقس.

ووفق ما ذكرت صحيفة ديلي ميل البريطانية، فإنه وقبل لحظات من تحليق البالون، استبدل شيبي الميدالية بخاتم خطوبة تقليدي، من دون أن يلاحظه أحد، آملا أن يصل إلى خطيبته عند عودة البالون من الفضاء إلى الأرض.

وقال شيبي وهو كابتن طائرة من طراز B-2 Spirit Stealth Bomber، تابعة للأسطول 393rd Bomb Squadron في قاعدة ويتمان الجوية في ميسوري، إنه اعتمد على خبراته في الهندسة الجوية والتدريب التجريبي على الطيران للقيام بهذه الخطوة المثيرة، مضيفا أنه اختبر الطريقة عدة مرات بإطلاق عملات معدنية في الجو، حتى شعر بالثقة الكافية للقيام بعرض الزواج بهذه الطريقة.