داليا البحيري: لهذا نجح "أولاد حريم كريم" أكثر من الجزء الأول

داليا البحيري: لهذا نجح "أولاد حريم كريم" أكثر من الجزء الأول

أكدت النجمة المصرية داليا البحيري أن الفنان مصطفى قمر كان محرّك فكرة الجزء الثاني من فيلم "أولاد حريم كريم" الذي حقق نجاحًا كبيرًا قبل 18 عامًا.

وأضافت البحيري لـ"فوشيا" أنه عندما عرضوا عليها فكرة الجزء الثاني، كانت تعتقد أنهم يمازحونها في البداية، ولكنها سرعان ما تفاجأت بأن هناك خطوات فعلية تجري لتنفيذه، وسيناريو قد تمت كتابته بالفعل.

وأوضحت أنه عندما قرأت سيناريو الكاتبة زينب عزيز، زاد حماسها رغم أن إعداد وتحضير الفيلم استغرقا أكثر من سنتين.

وتحدثت "البحيري" عن أهمية الجزء الثاني من الفيلم، وكيف أن العمل الأصلي قد حقق نجاحًا كبيرًا في زمنه بتحقيق إيرادات تجاوزت 8 ملايين جنيه مصري، ووقتها كان هذا الرقم كبيرًا، وهذا يشير إلى الشغف والحنين اللذين يشعر بهما الجمهور تجاه الفيلم الأصلي، مما أثار انتظارهم وحماسهم للجزء الثاني منذ البداية.

وفيما يتعلق بتقييمها للفيلم، أشادت الفنانة المصرية بالجزء الثاني، واعتبرته أكثر نجاحًا من الجزء الأول، وأكدت أن هذا الرأي يعد موضوعيًا وشفافًا، حيث شهدت تجاوزًا نوعيًا في أداء أبطال الفيلم الذي نجح في إحياء روح زمن الأفلام السينمائية القديمة بشكل رائع.

بالإضافة إلى ذلك، شاركت "البحيري" تفاصيل حول مشروعها الجديد، حيث تقدّم مسرحية بعنوان "سيدتي أنا" على خشبة المسرح القومي، من إخراج محسن رزق، ومشاركة مجموعة كبيرة من النجوم. وعلى الرغم من عدم تأكيدها مشاركتها في الموسم الرمضاني المقبل، إلا أنها أعربت عن عزمها على اختيار العمل المناسب للمشاركة فيه.

وفي الختام، أشادت "البحيري" بفريق العمل في فيلم "أولاد حريم كريم"، مؤكدة أنهم جسَّدوا نظرية أفلام زمن الأبيض والأسود بشكل ممتاز، ومنحوا فرصًا لوجوه جديدة في عالم السينما، وتتطلع بشغف إلى مشاريعها المستقبلية، والتحديات الفنية المقبلة.

Related Stories

No stories found.
logo
فوشيا
www.foochia.com