أديل تدعم المثليين مجددا على طريقتها

أديل تدعم المثليين مجددا على طريقتها

عادة ما تكون إطلالات المغنية العالمية أديل محط أنظار الجمهور، لكن ظهورها الأخير أحدث موجة جدل كبيرة وتحديدا عند جمهورها العربي، بعد أن ارتدت فستانا يدعم المثليين.

ففي حفلها الأخير بلاس فيغاس، أطلت النجمة العالمية بثوب أسود ربطته من الخلف بذيل يحمل ألوان مجتمع الميم كما يتم تسميتهم، فيما استعان القائمون على حفلها بإضاءة تحمل ألوان شعار المثلية.

لكن الهجوم لم يقتصر على أديل وحدها، بل دخل الجمهور أيضًا في سجال وخلاف بين رافض لهذه الفئة، ومؤيد لها.

وفي يوليو من العام الماضي أيضًا، حرصت أديل بحفلتها في حديقة هايد بارك ببريطانيا، على دعم المثليين من خلال ارتدائها العلم الخاص بهم أثناء غنائها على المسرح.

وكانت حفلات هايد بارك تعتبر أولى الحفلات التي تحييها أديل بعد عام كامل من التوقف وقبلها 5 سنوات من عدم إحياء أي حفلات غنائية بسبب مرضها الذي أثر فترة على أحبالها الصوتية.

Related Stories

No stories found.
logo
فوشيا
www.foochia.com