“حرية اللباس ليست جريمة”.. السعوديون يدافعون عن موديل خلود!

“حرية اللباس ليست جريمة”.. السعوديون يدافعون عن موديل خلود!

فوشيا- خاص

يشهد موقع “تويتر” الذي يشكل منصة تواصل لملايين السعوديين، انقساماً واضحاً بين المغردين حول وسم #حرية_اللباس_ليست_جريمة، أطلقه ناشطون سعوديون للدفاع عن نجمة مواقع التواصل الاجتماعي السعودية موديل خلود.

وفي التفاصيل… لا تزال موديل خلود نجمة موقع سناب شات، حديث السعوديين وشغلهم الشاغل حتى الساعة، حيث أثارت الجدل يوم أمس من خلال ظهورها بمقطع فيديو وهي ترتدي تنورة قصيرة وتوبا يكشف عن بطنها في مكان عام في السعودية، والتي تعتبر بلداً محافظاً يطبق فيه قانون الشريعة الإسلامية وبموجبه تفرض على  النساء الأجنبيات والمحليات ارتداء الملابس المحتشمة والحجاب في بعض الأماكن.

 

وعبر مواطنون سعوديون عن تضامنهم معها معتبرين أن القضية لا تستحق كل هذا الجدل وتندرج في إطار الحرية الشخصية، وغرد أحدهم قائلاً:” كل واحد يلبس اللي يبي واللي يريحه، الله ماكلفنا على عباده وكل واحد بيحاسب لحاله كل واحد يشتغل على نفسه وبنفسه”.

بينما اعتبر آخرون بأنها تحدت المملكة وقوانينها وتستحق العقوبة، حيث غرد أحدهم قائلاً: ” حرية اللباس هذي في بيتك وبين أهلك لكن قدام الناس إنت مجبوره تراعين حرمة الدين وماتتجاوزين الحدود”.

وغردت أخرى: ” حللتم الأغاني وهي حرام والآن تحللون اللبس الفاضح القادم ايش اللي بتحللونه”.

وقال آخر: “تخيل مذيع نشرة الأخبار لابس سروال وفنيلة بس  حرية ههههههه #حرية_اللباس_ليست_جريمة”

وكان المتحدث الرسمي لفرع الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمنطقة الرياض الشيخ محمد بن إبراهيم السبر، قد أوضح أن الهيئة رصدت المقطع المتداول عبر مواقع التواصل الاجتماعي والذي تظهر فيه فتاة بلباس مخالف، مشيراً إلى أن الرئاسة بدأت في إجراء ما يلزم حيال هذه المخالفة والتنسيق مع الجهات المختصة في ذلك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com