هل تريدين قضاء ليلة في فندق بالفضاء...

سياحة وسفر

هل تريدين قضاء ليلة في فندق بالفضاء؟.. ثمن الرحلة سيمنعك!

أعلنت وكالة الفضاء الدولية ناسا اختيارها لشركة أكسيوم سبيس التي تقوم بتصنيع المحطات الفضائية لبناء أول فندق للأثرياء في الفضاء، والذي سيكون مرفقا بمحطة الفضاء الدولية. ويأتي الهدف من هذا الفندق هو التنمية الاقتصادية والاستكشاف الفضائي وفتح مجالات تجارية جديدة على وجه الأرض. وبحسب ما نشره موقع " فيوتشريزم " المعني بالأخبار التكنولوجية، فإن شركة أكسيوم سبيس قد أصدرت بيانا أعلنت فيه أن بداية إنشاء النماذج الخاصة بالفندق وبمرفق البحث والتصنيع والمرصد الأرضي الكبير الذين سيتضمنهما الفندق ستكون في النصف الأخير من عام 2024، لذلك استدعت الشركة المصمم الفرنسي فيليب ستارك لتصميمها. ومن المقدر أن تكون الرحلات لهذا الفندق باهظة

أعلنت وكالة الفضاء الدولية ناسا اختيارها لشركة أكسيوم سبيس التي تقوم بتصنيع المحطات الفضائية لبناء أول فندق للأثرياء في الفضاء، والذي سيكون مرفقا بمحطة الفضاء الدولية.

ويأتي الهدف من هذا الفندق هو التنمية الاقتصادية والاستكشاف الفضائي وفتح مجالات تجارية جديدة على وجه الأرض.

وبحسب ما نشره موقع " فيوتشريزم " المعني بالأخبار التكنولوجية، فإن شركة أكسيوم سبيس قد أصدرت بيانا أعلنت فيه أن بداية إنشاء النماذج الخاصة بالفندق وبمرفق البحث والتصنيع والمرصد الأرضي الكبير الذين سيتضمنهما الفندق ستكون في النصف الأخير من عام 2024، لذلك استدعت الشركة المصمم الفرنسي فيليب ستارك لتصميمها.

ومن المقدر أن تكون الرحلات لهذا الفندق باهظة الثمن، حيث ستتكلف التذاكر ما يزيد على أكثر من 50 مليون دولار وفقا لما جاء في تصريحات ايك سوفريديني وهو الرئيس التنفيذي لشركة اكسيوم مع صحيفة " نيويورك تايمز"، وأضاف إنها صفقة لتقوية الاقتصاد عندما يدفع الأغنياء هذه المبالغ لقضاء عطلتهم المدارية.

img

ووضعت الشركة تصورات أولية للفندق حيث سيكون عبارة عن كبائن خالية من الجاذبية وتشبه العش، وبإطلالة على مناظر كونية لكوكب الأرض، وستزود الكبائن بوسائل اتصال ذات ترددات وسرعة عالية للتواصل مع الأشخاص على كوكب الأرض وتستوعب كبينة الإقامة وجود 8 أفراد بداخلها.

الجدير بذكره أنه في وقت سابق صرحت وكالة الفضاء الأمريكية ناسا أنها تعتزم السماح للسائحين بزيارة محطة الفضاء بدءا من عام 2020.

وشركة اكسيوم سبيس لا تعد هي الشركة الأولى التي تتطلع لإنشاء فندق في الفضاء، فقد أعلنت شركة أوريون سبيس والتي مقرها مدينة هيوستن في وقت سابق عن أملها في ذلك؛ إذ صرحت الشركة في بيان صحفي أصدرته أن الفندق سيستوعب أربعة مسافرين، وستقدر التلكفة بما يقرب من 10 ملايين دولار، وقد صرح جاك بيرنز، مدير الاستكشاف وعلوم الفضاء في جامعة كولورادو أنه من المتوقع أن يصبح الفضاء مليئا بالفنادق للسياح الأثرياء، حيث سيتم استخدام روبوتات للحفر تحت القطب الجنوبي للقمر للوصول لماء متجمد يمكن الاستفادة منه وتحويله لوقود لصواريخ الرحلات الفضائية في غضون الـ20 عاما المقبلة.