هكذا تُربّين طفلك على احترام المرأة...

تربية الطفل

هكذا تُربّين طفلك على احترام المرأة وتقديرها!

مع زيادة وعي هذا الجيل بحقوق المرأة ومختلف القضايا الإنسانية، نحتاج إلى التركيز على جيل المستقبل وترسيخ تلك المبادئ في أطفالنا منذ نعومة أظافرهم، ليصبحوا أشخاصًا مثمرين يحترمون الآخرين وأن يخلو قاموسهم من العنصرية بكل أشكالها والتحيز ضد المرأة ويفهموا أهمية المساواة. ويُشير الخبراء إلى أن الأطفال بين سن 3 و5، يصبح لديهم القدرة على تمييز الاختلافات بين الجنسين وتكوين آرائهم الخاصة، ولذلك، نُقدّم لكِ من خبراء صحيفة "تايمز أوف إنديا" نصائح تساعدك على تربية أطفالك على احترام المرأة وتقديرها: كوني قدوةً يكتسب الأطفال بعض صفاتهم ويتعلمون ما هو خطأ أو مناسب من خلال مراقبة والديهم والكبار وما يحدث ويختبرونه

مع زيادة وعي هذا الجيل بحقوق المرأة ومختلف القضايا الإنسانية، نحتاج إلى التركيز على جيل المستقبل وترسيخ تلك المبادئ في أطفالنا منذ نعومة أظافرهم، ليصبحوا أشخاصًا مثمرين يحترمون الآخرين وأن يخلو قاموسهم من العنصرية بكل أشكالها والتحيز ضد المرأة ويفهموا أهمية المساواة.

ويُشير الخبراء إلى أن الأطفال بين سن 3 و5، يصبح لديهم القدرة على تمييز الاختلافات بين الجنسين وتكوين آرائهم الخاصة، ولذلك، نُقدّم لكِ من خبراء صحيفة "تايمز أوف إنديا" نصائح تساعدك على تربية أطفالك على احترام المرأة وتقديرها:

كوني قدوةً

img

يكتسب الأطفال بعض صفاتهم ويتعلمون ما هو خطأ أو مناسب من خلال مراقبة والديهم والكبار وما يحدث ويختبرونه في الأسرة.

لذا، ينصح الخبراء بألا يخشى الآباء من محاربة المفاهيم النمطية عن دور المرأة والرجل، وتركيز الضوء على أنه يمكن للرجال المساهمة في المهام المنزلية والطهي، وأنه يمكن للمرأة أن تكون مسؤولة عن أسرة.

أشركيه في الأنشطة المحايدة

بالإضافة إلى هوايته أو رياضته المفضلة، احرصي على مشاركة طفلك في أنشطة محايدة لا تخاطب الفتيات أو الصبية فقط، كما اسمحي له باللعب بالدمى، ولطفلتك بممارسة رياضتها المفضلة حتى لو كانت كرة القدم، فذلك سيجعل أطفالك أشخاصًا أكثر تقبلًا للآخرين.

احذري طريقتك في التعامل

img

عندما يبكي طفلك، لا تقولي له "أنت تبكي مثل فتاة صغيرة"، ونفس الحال مع ابنتك، إذا جلست بطريقة معينة، لا تنتقديها وتطلبي منها التصرف بطريقة معينة لتبدو أكثر أنوثةً، إذ عليكِ الحرص على غرس القيم المناسبة في أطفالك.

بالإضافة إلى ذلك، من المهم تعليم أطفالك أن البكاء ليس عيبًا أو وصمة عار، وعلميهم ألّا يخفوا مشاعرهم، وأن فعل ذلك ليس أمرًا مُخجلًا أو يقلل من شأنهم على الإطلاق.

امنعي التمييز الجنسي وقتما تلاحظينه

سواءً كان من خلال فيلم رسوم متحركة أو لعبة معينة، قد يتعرّض طفلك لبعض الأمور التي تُروّج للتمييز الجنسي، فعندما تلاحظين هذا الأمر، عليكِ تصحيح تلك المفاهيم لطفلك على الفور، فذلك يساعده على تقبل المساواة لاحقًا.

عزّزي الإيجابية الجسدية

img

مثل المهارات اللغوية، من المهم للغاية تعزيز الإيجابية الجسدية لدى أطفالك، ومساعدتهم على تقبل ذاتهم وحبها، وأنه لا يحق لأي شخص الحكم عليهم وانتقاد شكلهم، فبالإضافة إلى تعزيز ذلك ثقة طفلك في نفسه، يعلمه ذلك عدم انتقاد الآخرين أو الحكم على فتاة أو سيدة بسبب شكلها.

مدح طفلتك بالطريقة صحيحة

بالإضافة إلى الثناء على أناقتها وجمالها، من المهم أيضًا التركيز على صفاتها الأخرى غير الشكلية، مثل ذكائها أو سرعة بديهتها وغيرها من سماتها الفريدة، فذلك سيعزز ثقتها بنفسها، كما سيجعلها تشعر بالمساواة مع غيرها من الأطفال، سواءً فتيات أو صبية.

تحمُّل المسؤولية

img

من المهم جدًا إذا كان لديكِ أولاد، أن تعلميهم تحمُّل مسؤولية أخطائهم، واحرصي على أن يتفهّموا أنهم لا يستطيعون الإفلات من أي سلوك غير مناسب بسبب جنسهم دون عقاب، وأنه بغض النظر عن جنسهم، عليهم احترام الجميع.