تربية الطفل

انتبهي.. الهاتف يُعرض عظام طفلكِ لهذا الخطر!

رسالة تحذيرية شديدة اللّهجة، وجّهتها طبيبة بريطانية مُتخصّصة في أمور الشيخوخة والصّحّة العامّة، لكلّ الأمّهات، بضرورة توخّي الحذر تمامًا، حين يتعلّق الأمر باستخدام أطفالهنّ للهواتف المحمولة، حيث أشارتْ إلى أنّ قضاء الأطفال أوقات طويلة على الهواتف المحمولة، يزيد من خطر تعرّضهم لكسور بالأوراك في الأربعينات والخمسينات من أعمارهم. ونقلتْ صحيفة الدايلي ميل عن تلك الطبيبة، وتُدعى داون سكيلتون، قولها، إنّ أطفال اليوم أكثر سكونًا من الأجيال السّابقة، لأنّهم يمارسون الرّياضة بشكل أقلّ، ويقضون أوقاتًا طويلة على الأجهزة الالكترونية. وأضافتْ سكيلتون، أنّه ونتيجة لذلك، فإنّ عظام الأطفال قد تتعرّض لحالة من الوهن، والضّعف، وقد تنكسر في وقت أبكر من المعتاد، وربّما

رسالة تحذيرية شديدة اللّهجة، وجّهتها طبيبة بريطانية مُتخصّصة في أمور الشيخوخة والصّحّة العامّة، لكلّ الأمّهات، بضرورة توخّي الحذر تمامًا، حين يتعلّق الأمر باستخدام أطفالهنّ للهواتف المحمولة، حيث أشارتْ إلى أنّ قضاء الأطفال أوقات طويلة على الهواتف المحمولة، يزيد من خطر تعرّضهم لكسور بالأوراك في الأربعينات والخمسينات من أعمارهم.

img

ونقلتْ صحيفة الدايلي ميل عن تلك الطبيبة، وتُدعى داون سكيلتون، قولها، إنّ أطفال اليوم أكثر سكونًا من الأجيال السّابقة، لأنّهم يمارسون الرّياضة بشكل أقلّ، ويقضون أوقاتًا طويلة على الأجهزة الالكترونية.

وأضافتْ سكيلتون، أنّه ونتيجة لذلك، فإنّ عظام الأطفال قد تتعرّض لحالة من الوهن، والضّعف، وقد تنكسر في وقت أبكر من المعتاد، وربّما ينتهي الحال بأولياء أمورهم، كمقدّمي رعاية لأطفالهم في الأخير.

وتابعتْ سكيلتون "صغار السّنّ بحاجة للحركة، التنقّل، والقفز، لضمان نموّ عظامهم كما ينبغي، لأنّهم يبنون الغالبية العظمى من عظامهم في وقت بلوغهم سن البلوغ". وحثّتْ أولياء الأمور في الوقت نفسه، على ضرورة إجبار أطفالهم، على أخذ فاصل كلّ ساعة، للابتعاد عن الأجهزة والشّاشات المختلفة، وتشجيعهم على أنْ يكونوا أكثر نشاطًا، من خلال المشي، والرّياضة.

 


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً