كيف تستثمرين عُطلة طفلكِ من المدرسة...

تربية الطفل

كيف تستثمرين عُطلة طفلكِ من المدرسة بأشياء تُفيده؟

"كيف نستثمر العطلة بين الفصلين؟"، سؤال يدور بذهن العديد من الأمهات هذه الأوقات، خصوصًا بعد ضغط خوض الامتحانات النهائية للفصل الدراسي الأول والاستعداد لقضاء إجازة مفيدة وممتعة بذات الوقت. بهذا الخصوص، تُقدّم لك الاختصاصية النفسية يارا الشيخ محمد مجموعةً من النصائح، فتقول "هناك عدة خطط يجب على الأهالي اتباعها في استثمار وقت الفراغ في عطلة بين الفصلين، ومن هذه الخطط التعرف على ميول أطفالهم وتنمية قدراتهم العقلية والجسمية، من خلال تسجيلهم في دورات لتعلم السباحة والرسم والخياطة، مما يمكنهم من استثمار هذه المواهب في ممارسة مهنة تحقق لهم دخلًا ماديًا ونجاحًا متزايدًا وتحفّز إبداعهم". ووفق الاختصاصية يارا "يجب تعويدهم على

"كيف نستثمر العطلة بين الفصلين؟"، سؤال يدور بذهن العديد من الأمهات هذه الأوقات، خصوصًا بعد ضغط خوض الامتحانات النهائية للفصل الدراسي الأول والاستعداد لقضاء إجازة مفيدة وممتعة بذات الوقت.

بهذا الخصوص، تُقدّم لك الاختصاصية النفسية يارا الشيخ محمد مجموعةً من النصائح، فتقول "هناك عدة خطط يجب على الأهالي اتباعها في استثمار وقت الفراغ في عطلة بين الفصلين، ومن هذه الخطط التعرف على ميول أطفالهم وتنمية قدراتهم العقلية والجسمية، من خلال تسجيلهم في دورات لتعلم السباحة والرسم والخياطة، مما يمكنهم من استثمار هذه المواهب في ممارسة مهنة تحقق لهم دخلًا ماديًا ونجاحًا متزايدًا وتحفّز إبداعهم".

img

ووفق الاختصاصية يارا "يجب تعويدهم على ممارسة رياضة الجري يوميًا، ليبقى عقلهم في حالة نشاط، ومن الجميل والمفيد ترغيبهم بقراءة الكتب المفيدة التي تناسب قدراتهم العقلية في الاستيعاب وتساعد على تنميتها، بالإضافة إلى تسجيلهم في دورات لتعلم اللغة مما يزيد من كفاءاتهم وفرصهم في المستقبل".

كما أن عطلة بين الفصلين هي فرصة لمعالجة القصور الدراسي لدى الطفل المتراجع في دراسته من خلال اكتشاف نقاط التقصير والضعف في الدراسة ومعالجتها، وربما تكون طريقة الشرح التي يتبعها المعلم هي السبب، وليست مناسبة لقدرات الطفل على استيعابها، لهذا فهو بذلك يكون بحاجة إلى طريقة مبسطة الشرح، وربما يكون السبب نقص انتباه لدى الطفل الذي تكون وراءه عدة مسببات ربما جسدية أو نفسية.

img

وربما يكون التقصير في مادة معينة دون غيرها لدى بعض الأطفال بحاجة إلى معالجة أسباب التقصير، وإعادة تركيز المعلومات في ذهن الطفل دون الضغط عليه، فالطفل بحاجة إلى بعض الراحة والتنزه في هذه العطلة؛ لأن استنفاد طاقة الطفل فقط في الدراسة من الممكن بشكل كبير أن يولد لديه نفورًا من المادة والدراسة.