لكلّ أمّ.. لا تقلقي من حمل رضيعكِ ل...

تربية الطفل

لكلّ أمّ.. لا تقلقي من حمل رضيعكِ لفترات طويلة.. العلماء يخبرونكِ السّبب!

قد تتعرضين لبعض الانتقادات، من أولئك الأشخاص، الذين يتهمونكِ بتدليل طفلكِ أكثر من اللّازم بحمله لفترات طويلة، فقد وجدتْ دراسة جديدة، أنّ احتضانكِ لطفلكِ لا يؤذيه على الإطلاق، بل بالعكس، فهو أمر حيويّ لنموّ وتطوّر دماغه. وفي الدّراسة، راقب الباحثون في مستشفيات الأطفال 125 رضيعًا ولد قبل ميعاده في ولاية أوهايو، لمعرفة كيف يستجيبون للمسّ. وبحسب مجلة "بارنتس"، وجد الباحثون، أنّ الأطفال المبتسرين (المولودين قبل الأوان) وخاصّة الذين خضعوا لإجراءات طبيّة مؤلمة، كانوا أقلّ استجابة للمس من الأطفال مكتملي النمو. إلا أنّ الباحثين اكتشفوا، أنّ ذلك النّقص يمكن تعويضه من خلال لمس الوالدين، أو مقدّمي الرّعاية للطفل، ممّا يثبت أنّ

قد تتعرضين لبعض الانتقادات، من أولئك الأشخاص، الذين يتهمونكِ بتدليل طفلكِ أكثر من اللّازم بحمله لفترات طويلة، فقد وجدتْ دراسة جديدة، أنّ احتضانكِ لطفلكِ لا يؤذيه على الإطلاق، بل بالعكس، فهو أمر حيويّ لنموّ وتطوّر دماغه.

وفي الدّراسة، راقب الباحثون في مستشفيات الأطفال 125 رضيعًا ولد قبل ميعاده في ولاية أوهايو، لمعرفة كيف يستجيبون للمسّ.

وبحسب مجلة "بارنتس"، وجد الباحثون، أنّ الأطفال المبتسرين (المولودين قبل الأوان) وخاصّة الذين خضعوا لإجراءات طبيّة مؤلمة، كانوا أقلّ استجابة للمس من الأطفال مكتملي النمو.

img

إلا أنّ الباحثين اكتشفوا، أنّ ذلك النّقص يمكن تعويضه من خلال لمس الوالدين، أو مقدّمي الرّعاية للطفل، ممّا يثبت أنّ اللّمسات اللطيفة، والداعمة، يمكن أنْ تساعد في نموّ دماغ طفلكِ.

وقالت الدكتورة "ناتالي مايتر": "يحتاج الأطفال للمسة اللطيفة، التي تساعد على نموّ أدمغتهم، وخاصّة الأطفال المبتسرين، الذين يعانون في الأساس من نقص في النموّ".

ولذلك، عليكِ تجاهل أولئك الذين ينتقدون احتضانكِ لطفلكِ، فلمستكِ الحنونة تفيده، ولا تضرّه.