"نوم القيلولة" يُحسّن هذه المهارات...

تربية الطفل

"نوم القيلولة" يُحسّن هذه المهارات لدى طفلكِ.. تعرّفي عليها!

شدَّد باحثون أمريكيون على ضرورة أن يهتم الآباء والأمهات بمسألة "نوم القيلولة" بالنسبة لأطفالهم الصغار الذين يتعلّمون التحدّث ونطق الكلمات. فقد أوضح الباحثون في السياق نفسه أن الحصول على غفوة قصيرة تقدر بحوالي 90 دقيقة في وقت القيلولة أمر من الممكن أن يساعد الأطفال الصغار على تذكر الكلمات بشكل أفضل. ومن خلال الدراسة التي أجراها الباحثون على 24 طفلاً تُقدّر أعمارهم في المتوسط بعامين، في جامعة أريزونا، تبيّن أن هؤلاء الأطفال الذين حصلوا على غفوة بعد تعلّم نطق بعض الكلمات كانوا أكثر قدرةً على تذكرها بعد مرور 4 ساعات. وهذا الأمر قد يكون مردُّه إلى أن "نوم الأحلام" يساعد الدماغ

شدَّد باحثون أمريكيون على ضرورة أن يهتم الآباء والأمهات بمسألة "نوم القيلولة" بالنسبة لأطفالهم الصغار الذين يتعلّمون التحدّث ونطق الكلمات.

فقد أوضح الباحثون في السياق نفسه أن الحصول على غفوة قصيرة تقدر بحوالي 90 دقيقة في وقت القيلولة أمر من الممكن أن يساعد الأطفال الصغار على تذكر الكلمات بشكل أفضل.

img

ومن خلال الدراسة التي أجراها الباحثون على 24 طفلاً تُقدّر أعمارهم في المتوسط بعامين، في جامعة أريزونا، تبيّن أن هؤلاء الأطفال الذين حصلوا على غفوة بعد تعلّم نطق بعض الكلمات كانوا أكثر قدرةً على تذكرها بعد مرور 4 ساعات.

وهذا الأمر قد يكون مردُّه إلى أن "نوم الأحلام" يساعد الدماغ على توحيد الذكريات والتقاط اللغة.

ونقلت بهذا الخصوص صحيفة "الدايلي ميل" البريطانية عن الدكتورة غوفريدينا سبانو، الباحثة الرئيسية بالدراسة، قولها "كنا حريصين للغاية على عدم حرمان الأطفال من النوم، لذا كانت فترة الاستيقاظ خلال وقت لا يغفون فيه عادةً، واتضح لنا بالفعل من خلال النتائج مدى أهمية نوم القيلولة بالنسبة لتذكر الأطفال للكلمات".