تربية الطفل

بالصور .. هكذا تهتم البطلة الأولمبية ميلاني رايت بتعليم طفلتها السباحة

بالصور .. هكذا تهتم البطلة الأولمبي...

محتوى مدفوع

لم تخفِ السباحة الأولمبية الأسترالية، ميلاني رايت، حقيقة إعطاء ابنتها البالغة من العمر 7 أشهر دروساً في السباحة وحقيقة تقبلها الآن فكرة النزول للماء بكل أريحية. وكشفت رايت، التي تبلغ من العمر 31 عاماً، أنها كانت عازمة على تعويد ابنتها على النزول في المياه منذ نعومة أظافرها نظراً لتزايد عدد حالات غرق الأطفال في أستراليا. ولفتت رايت إلى أنها بدأت تصطحب ابنتها، مادي، إلى مدرسة لوري لورانس للسباحة في بانورا بوينت وأنها بدأت تعويدها على المياه وهي ما تزال في سن الـ 4 أسابيع. ونقلت بهذا الخصوص صحيفة "ديلي ميل" البريطانية عن رايت قولها: "لم أكن أرغب في أن أجعل

لم تخفِ السباحة الأولمبية الأسترالية، ميلاني رايت، حقيقة إعطاء ابنتها البالغة من العمر 7 أشهر دروساً في السباحة وحقيقة تقبلها الآن فكرة النزول للماء بكل أريحية.

وكشفت رايت، التي تبلغ من العمر 31 عاماً، أنها كانت عازمة على تعويد ابنتها على النزول في المياه منذ نعومة أظافرها نظراً لتزايد عدد حالات غرق الأطفال في أستراليا.

ولفتت رايت إلى أنها بدأت تصطحب ابنتها، مادي، إلى مدرسة لوري لورانس للسباحة في بانورا بوينت وأنها بدأت تعويدها على المياه وهي ما تزال في سن الـ 4 أسابيع.

ونقلت بهذا الخصوص صحيفة "ديلي ميل" البريطانية عن رايت قولها: "لم أكن أرغب في أن أجعل مادي محبة للمياه فحسب، لكني كنت أريدها أن تحترمها أيضاً وهي في سن صغيرة. وقد بدأنا نعوّدها على الاستحمام بسكب المياه على وجهها وهي ما تزال في سن الـ 4 أو الـ 5 أسابيع، ثم بدأنا نعوّدها على حمام السباحة وهي في سن 4 أشهر".

يذكر أن ميلاني رايت، التي تزوجت زميلها السباح الأولمبي كريس رايت عام 2014، من أشد الداعمين لسلامة المياه وتحرص على تعليم طفلتها السباحة منذ نعومة أظافرها.

وكتبت في تدوينة لها على "إنستغرام": "الغرق هو السبب الرئيس للوفاة في تلك المرحلة العمرية، وبمقدورنا أن نبلي بلاءً أفضل بتعليم أطفالنا السباحة منذ هذه السن الصغيرة".

اترك تعليقاً