تربية الطفل

نصائح خبيرة التربية الإسبانية "إلسا مولينا" لإكساب الطفل مهارات الإندماج مع الآخرين

نصائح خبيرة التربية الإسبانية "إلسا...

من المهم غرس مجموعة من القيم في سلوك الطفل ليحقق الاندماج وسط بيئته ومجتمعه، خاصة خلال السنوات الست الأولى من عمره، أهمها كيفية التعامل مع الآخرين والشعور بهم والتعايش معهم، وكيفية التعبير عن مشاعره بالشكل المناسب وفي الوقت المناسب أيضاً. تقول إلسا مولينا، خبيرة التربية الإسبانية لفوشيا، إن التربية السلوكية للطفل تبدأ من المنزل خلال السنوات الست الأولى من عمره، حيث يجب تعليمه أهمية احترام الآخر وتوقيره ودور ذلك في ربط علاقة قوية وجميلة مع الآخرين، وفي تفادي العداوة والسلوك الفظ من الآخر. ولتسهيل طريقة تربية الطفل على الاحترام والاهتمام بالآخر، وضع علماء التربية مجموعة من الخطوات البسيطة التي يكتسب

من المهم غرس مجموعة من القيم في سلوك الطفل ليحقق الاندماج وسط بيئته ومجتمعه، خاصة خلال السنوات الست الأولى من عمره، أهمها كيفية التعامل مع الآخرين والشعور بهم والتعايش معهم، وكيفية التعبير عن مشاعره بالشكل المناسب وفي الوقت المناسب أيضاً.

تقول إلسا مولينا، خبيرة التربية الإسبانية لفوشيا، إن التربية السلوكية للطفل تبدأ من المنزل خلال السنوات الست الأولى من عمره، حيث يجب تعليمه أهمية احترام الآخر وتوقيره ودور ذلك في ربط علاقة قوية وجميلة مع الآخرين، وفي تفادي العداوة والسلوك الفظ من الآخر. ولتسهيل طريقة تربية الطفل على الاحترام والاهتمام بالآخر، وضع علماء التربية مجموعة من الخطوات البسيطة التي يكتسب الطفل من خلالها هذه القيم ويتبناها في سلوكه بشكل تلقائي وأهمها:

الإنصات له

يجب الإنصات للطفل وعدم مقاطعته حتى يعتاد هو أيضاً على ذلك.

نبرة الصوت

خفض الصوت أثناء التحدث أمام الطفل، مع السماح للأكبر سناً بأخذ المبادرة للحديث.

الاحترام

عدم الاستهزاء به أو بأحد من أصدقائه أو بأي طفل من الأقارب ليتعلم أن الاحترام لا يقتصر على من يكبره سناً أو معلمه أو الجار أو القريب، بل الاحترام يشمل الكل.

الكبار

يجب معاملة الكبار في السن معاملة خاصة وإبداء الاحترام الشديد لهم أمام الطفل، ومعاونتهم بود سواء في المنزل أو في الشارع ليتعلم الطفل قيم الرحمة وخدمة المحتاج.

الغضب

لا تبدي غضبك وانفعالك أمام الطفل حتى لا يقلد مظاهر الانفعال عند الغضب، حاولي امتصاص غضبك واجعلي مناقشات مشاكل الأسرة بعيداً عنه خاصة خلال سنوات عمره الست الأولى.

اترك تعليقاً