تربية الطفل

عبارات يجب أن تقوليها لطفلك كل يوم

عبارات يجب أن تقوليها لطفلك كل يوم

توجّه الأمهات لأطفالهن يوميا العديد من الجمل والعبارات، مثل "نظّفوا أسنانكم قبل النوم"، أو "اذهبوا إلى النوم"، أو "لا تتحدثوا بصوت عالٍ"، وغيرها الكثير من العبارات التي تقصد بها الأم تحسين سلوك أبنائها على النحو الصحيح. ولكن هناك عبارات وجمل أكثر فعالية وإيجابية ينصح المختصون الأمهات باستخدامها، وهي عبارات نادرا ما تستخدمها الأمهات في حوارهن مع أبنائهن. أنت لطيف أكدت الطبيبة النفسية الأمريكية ميليسا ديفاريس طومسون أن جملة "أنت لطيف وطيب" التي تقولها الأم لابنها تلعب دورا كبيرا في شخصيته، حيث تتحول بالفعل إلى واقع ملموس بسبب تكرارها على مسامعه، فيتوقف عن فعل أي شيء يتناقض مع طيبته ولطفه ويكبر

توجّه الأمهات لأطفالهن يوميا العديد من الجمل والعبارات، مثل "نظّفوا أسنانكم قبل النوم"، أو "اذهبوا إلى النوم"، أو "لا تتحدثوا بصوت عالٍ"، وغيرها الكثير من العبارات التي تقصد بها الأم تحسين سلوك أبنائها على النحو الصحيح.

ولكن هناك عبارات وجمل أكثر فعالية وإيجابية ينصح المختصون الأمهات باستخدامها، وهي عبارات نادرا ما تستخدمها الأمهات في حوارهن مع أبنائهن.

أنت لطيف

أكدت الطبيبة النفسية الأمريكية ميليسا ديفاريس طومسون أن جملة "أنت لطيف وطيب" التي تقولها الأم لابنها تلعب دورا كبيرا في شخصيته، حيث تتحول بالفعل إلى واقع ملموس بسبب تكرارها على مسامعه، فيتوقف عن فعل أي شيء يتناقض مع طيبته ولطفه ويكبر شخصاً سوياً.

من فضلك.. وشكراً لك

قال الدكتور جون ديغارمو، الخبير في شؤون الأمومة والطفولة، إن هاتين الجملتين سحريتان في حياة الأطفال، مضيفا "إذا أردتِ الحصول على الاحترام اللازم، يجب أن تكوني أيضا مثلا في الاحترام"، وعبارة مثل "من فضلك" أو "شكرا لك" يجب أن تكون جزءا من مفردات الأم، التي ستؤثر إيجابا في سلوك أبنائها بكل تأكيد.

أنا آسفة

يؤكد دكتور ألسون مينستر، أخصائي طب الأطفال، أن جملة "أنا آسفة" التي يجب أن تقولها كل أم عند وقوعها في الخطأ، أو في حال فقدان أعصابها لأي سبب، سوف تعزّز لدى الطفل مزيدا من الثقة بالنفس وتحمل المسؤولية والاعتراف بالأخطاء ومحاولة تلافيها مستقبلا.

أحبك عندما..

ينصح الخبير الأمريكي كيمبرلي هير شينسون الأمهات بالإشارة إلى أمثلة جيدة من أفعال أبنائهن، مثل "أنا أحبك عندما تكون لطيفا مع شقيقك"، أو "كنت سعيدة عندما ساعدتني في فعل كذا"، مما يعزز السلوك الجيد للأبناء.

كيف كان يومك؟

هذا هو أفضل سؤال يمكن أن توجهه الأم إلى ابنها، لأنه يفتح المجال للكثير من المشاركة بينهما، حتى لو كان يومه تافها وسطحيا بالنسبة للأم، ولكن هذا الاهتمام له دور مهم في حياة الطفل الذي يجب أن تشعريه باهتمامك الكامل أثناء حديثه عما دار في يومه، كما سيكون هذا السؤال هو المفتاح السحري للتواصل الجيد بينكما طول العمر.

اترك تعليقاً