تربية الطفل

إدمان الوالدين الإلكتروني.. عواقب مدمرة لحياة أطفالهما العاطفية

إدمان الوالدين الإلكتروني.. عواقب م...

محتوى مدفوع

كشفت دراسة أجريت من قبل هيئة التوعية الرقمية في المملكة المتحدة بأن إدمان الوالدين على استخدام الأجهزة الذكية له آثار سلبية ومباشرة على التكوين التربوي لأطفالهما حيث يشكل هذا السلوك حاجزاً يتعاظم مع الوقت ليصبح سبباً في قطيعة الوالدين مع أبنائهما على المدى البعيد. وأوضح الاستطلاع الذي شمل أكثر من 2000 طفل تتراوح أعمارهم ما بين 11 و 18 عاماً، بأن ثلثي هؤلاء الأطفال طلبوا من آبائهم في وقت ما التوقف عن استخدام أجهزتهم الذكية. وصرح 14% منهم أن والديهم يستخدمون الانترنت في أوقات الوجبات مما يمنعهم من الاستمتاع برفقتهم، على الرغم من أن 95٪ من 3000 من الآباء والأمهات

كشفت دراسة أجريت من قبل هيئة التوعية الرقمية في المملكة المتحدة بأن إدمان الوالدين على استخدام الأجهزة الذكية له آثار سلبية ومباشرة على التكوين التربوي لأطفالهما حيث يشكل هذا السلوك حاجزاً يتعاظم مع الوقت ليصبح سبباً في قطيعة الوالدين مع أبنائهما على المدى البعيد.

وأوضح الاستطلاع الذي شمل أكثر من 2000 طفل تتراوح أعمارهم ما بين 11 و 18 عاماً، بأن ثلثي هؤلاء الأطفال طلبوا من آبائهم في وقت ما التوقف عن استخدام أجهزتهم الذكية. وصرح 14% منهم أن والديهم يستخدمون الانترنت في أوقات الوجبات مما يمنعهم من الاستمتاع برفقتهم، على الرغم من أن 95٪ من 3000 من الآباء والأمهات الذين شملهم الاستطلاع كذلك نفوا ذلك بشدة، حسبما ذكر موقع الـ"بي بي سي".

ووفقاً للدراسة نفسها، فإن إنشغال الوالدين بأجهزتهما الذكية يأتي بمعدل 3 ساعات في اليوم وهذا يعني أنها تشمل ذروة الأوقات المهمة التي ينبغي أن تكرس لتواصل أفراد العائلة مع بعضهم البعض بما في ذلك أوقات الوجبات. وأكدت نسبة 82% من الأطفال الذين شملهم الاستطلاع أن أوقات الوجبات ينبغي أن يبتعد فيها الآباء عن أجهزتهم، فيما أفاد 22% أن الهواتف الذكية تمنعهم من التواصل مع والديهم.

في المقابل، علل 43% من الآباء استخدامهم لهواتفهم الذكية بأنهم يحتاجون وقتاً للراحة والترفيه بعد يوم شاق في العمل أو أنهم قد يكونون مضطرين لمتابعة العمل في غيابهم عن المكتب وهذا يتزامن مع وقت وجود الأطفال في البيت.

وخلصت الدراسة إلى أن هذا السلوك اليومي، رغم أنه غير مقصود من قبل الوالدين، تكون له تبعات مدمرة على تماسك الأسرة في المستقبل وخاصة على نفسية الطفل حيث يتولد لديه شعور بقلة الاهتمام وبالتجاهل من قبل الوالدين ليكبر معه هذا الشعور ويصبح اضطراباً نفسياً يصعب التعامل معه في المستقبل.

اترك تعليقاً