الشذوذ الجنسي في “جميلة والوحش” يعيد الحديث عن أفلام الكرتون الضارة بالأطفال

الشذوذ الجنسي في “جميلة والوحش” يعيد الحديث عن أفلام الكرتون الضارة بالأطفال

خالد محمد

دعا كثيرون إلى مقاطعة فيلم الأطفال الجديد “الجميلة والوحش”، من إنتاج شركة “والت ديزني”، بسبب ما وصف بعرضه شخصية مثلية الجنس، متهمين الشركة بالترويج لأفكار المثلية الجنسية لدى الأطفال الصغار.

وكانت انتقادات عديدة قد وجهت للعديد من أفلام الكرتون، بسبب احتوائها على مشاهد أو صور غير لائقة بالأطفال، بسبب حداثة سنهم، ومنها..

جميلة والوحش

دعا العديد من رجال الدين والمتخصصين لمنع عرض فيلم “الجميلة والوحش”، بسبب احتوائه على مشهد شذوذ لإحدى شخصياته، لذا أعلنت دار عرض سينمائي في ألاباما إنها لن تعرض هذا الفيلم، كما تحدثت تقارير أخرى عن رفض روسيا عرض الفيلم، حتى لا يتحول الشذوذ إلى أمر طبيعي.

The Little Mermaid

تم توجيه العديد من الانتقادات لشركة “والت ديزني” من قبل، بتهمة أن هناك رسائل جنسية مخفية بأفلامها، على الرغم من أنها أفلام موجهة للأطفال، منها بوستر فيلم The Little Mermaid، لأن القصر المرسوم على البوستر به إيحاءات جنسية.

علاء الدين

في فيلم “علاء الدين”، كان هناك مشهد عبارة عن رد فعل “ياسمينا” حبيبة “علاء الدين” عندما رأته يخلع ملابسه، وهنا ظهرت الإيحاءات الجنسية من خلال رد فعلها، وهو ما انتقده الكثيرون.

The Lion King

في أحد مشاهد فيلم The Lion King، تظهر في السماء نجوم على شكل كلمة SEX.

أفلام أخرى

هناك العديد من المشاهد في أفلام الأطفال التي تعرضت للانتقاد، منها مشهد من فيلم Toy Story 3، حيث يظهر بالمشهد خيال به إيحاءات جنسية، وكذلك ظهور شخصية Jessica Rabbit بأحد المشاهد بـ”زووم” على ملابسها الداخلية، وغيرها الكثير من المشاهد التي أثارت بعض الانتقادات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com