الحياة الزوجية

هل تؤيّد المرأة حبس زوجها حال زواجه من أخرى؟.. رجال ونساء يجيبون!

هل تؤيّد المرأة حبس زوجها حال زواجه...

محتوى مدفوع

تعتبر مشكلة تعدّد الزوجات من المشكلات الشائكة في مجتمعنا العربي، نظراً لانتقاصها من قيمة المرأة، وخاصة إذا كانت الزوجة غير مقصرة مع الزوج، حينها تشعر المرأة بالإهانة والانتقاص من قدرها. بينما يرى الرجل أنّ من حقه التنقّل بين النساء، والتمتع بملذّات الحياة، حتى لو كان على حساب  كرامة زوجته الأولى. وفي ظلّ الاهتمام بقضايا المرأة ومشكلاتها، اقترح بعض أعضاء مجلس النواب المصري، مشروع قانون جديد يقضي بحبس الزوج، إذا تزوّج بأخرى، دون علم زوجته الأولى. وتسبّب هذا الاقتراح في نشوب حالة من الجدل بين الأوساط السياسية والدينية في مصر، أما الشارع فقد انقسم على نفسه ما بين مؤيّد ومعارض. ولهذا

تعتبر مشكلة تعدّد الزوجات من المشكلات الشائكة في مجتمعنا العربي، نظراً لانتقاصها من قيمة المرأة، وخاصة إذا كانت الزوجة غير مقصرة مع الزوج، حينها تشعر المرأة بالإهانة والانتقاص من قدرها.

بينما يرى الرجل أنّ من حقه التنقّل بين النساء، والتمتع بملذّات الحياة، حتى لو كان على حساب  كرامة زوجته الأولى.

وفي ظلّ الاهتمام بقضايا المرأة ومشكلاتها، اقترح بعض أعضاء مجلس النواب المصري، مشروع قانون جديد يقضي بحبس الزوج، إذا تزوّج بأخرى، دون علم زوجته الأولى.

وتسبّب هذا الاقتراح في نشوب حالة من الجدل بين الأوساط السياسية والدينية في مصر، أما الشارع فقد انقسم على نفسه ما بين مؤيّد ومعارض.

ولهذا حاولت فوشيا استقصاء آراء بعض الفئات من المجتمع، لمعرفة رأيهم في هذا الاقتراح الذي أثار حالة من البلبلة حتى بين النساء أنفسهن.

والمشروع الجديد الذي يهدف – بحسب النائبة غادة عجمي- إلى تنظيم الأسرة في مصر، لاقى رفضًا عارمًا من قِبل الأزهر الشريف، ورجال الدين في مصر، بينما تباينت حوله آراء نواب البرلمان بين مؤيّد للمشروع، باعتبار أنّ من حق الزوجة طلب الطلاق حال أصرّ زوجها على الزواج بأخرى، وبين معارض له باعتباره حقًا أصيلًا للرجل لا يمكن حرمانه منه.

اترك تعليقاً