الحياة الزوجية

هل تشعرين أن زوجك غير سعيد؟.. تعرفي على الأسباب

هل تشعرين أن زوجك غير سعيد؟.. تعرفي...

تشعر كل الزوجات بحالة أزواجهن، وما إذا كان سعيدا أم غير سعيد، سواء أعلن الزوج عن سر تعاسته أو لم يعلن. والمشكلة أن بعض هؤلاء الزوجات يشعرن أن أزواجهن غير سعداء، دون أن يعرفن مبرر ذلك، خاصة إذا كانت حياتهما الزوجية تسير بشكل طبيعي وبلا أي مشاكل. حرية ما قبل الزواج بعض الأزواج لا يعلمون أن الزواج عبارة عن تغيير كلي في حياتهم، يختلف عن مرحلة ما قبل الزواج، فيستغرقون وقتا في التكيف مع حياتهم الزوجية الجديدة، إلا أن بعضهم يجد صعوبة في تقبل الأمر، ويفضل أن يعيش حياته بوتيرتها السابقة، دون أن يعني هذا عدم حبه لزوجته، ولكنه يحب

تشعر كل الزوجات بحالة أزواجهن، وما إذا كان سعيدا أم غير سعيد، سواء أعلن الزوج عن سر تعاسته أو لم يعلن.

والمشكلة أن بعض هؤلاء الزوجات يشعرن أن أزواجهن غير سعداء، دون أن يعرفن مبرر ذلك، خاصة إذا كانت حياتهما الزوجية تسير بشكل طبيعي وبلا أي مشاكل.

حرية ما قبل الزواج

بعض الأزواج لا يعلمون أن الزواج عبارة عن تغيير كلي في حياتهم، يختلف عن مرحلة ما قبل الزواج، فيستغرقون وقتا في التكيف مع حياتهم الزوجية الجديدة، إلا أن بعضهم يجد صعوبة في تقبل الأمر، ويفضل أن يعيش حياته بوتيرتها السابقة، دون أن يعني هذا عدم حبه لزوجته، ولكنه يحب الحرية التي كان يتمتع بها قبل الزواج.

غياب الشعور بالتقدير

يفضل الكثيرون من الرجال تقديرهم من زوجاتهم، تماما مثل النساء اللواتي يردن الاستماع إلى كلمات الإعجاب والإطراء، وهو ما لا تفعله كثيرات من الزوجات مع أزواجهن، بل بالعكس فإن كثيرات منهن لا يتوقفن عن انتقاد أزواجهن، ما يحزنهم ويفسد سعادتهم.

التقصير

يشعر بعض الرجال بالتقصير ناحية زوجاتهم وأبنائهم، ويتمنون أن يكونوا أكثر ثراء، أو في وظيفة أفضل، أو أن يسكنوا في منزل أكبر، حتى يحققوا سعادة أكبر للأسرة، وهذا الشعور بالتقصير يسبب لهؤلاء الأزواج خيبة أمل كبيرة، لذا يجب على زوجات هؤلاء الرجال أن يتحدثن معهم عن الأشياء الرائعة في حياتهم التي أنجزوها معا كزوجين، حتى يخلصوهم من هذا الشعور بالتقصير.

العلاقة الحميمة

يفشل بعض الرجال في علاقتهم الحميمة مع زوجاتهم، فلا يشعرون بالرضا، ولا النشوة، ولا يرتوي ظمأهم فوق سرير الزوجية، لعدم قدرة زوجاتهم في إشباع رغباتهم، ما يؤثر تأثيرا كبيرا على سعادتهم.

اترك تعليقاً