حب ورومانسية

5 أسباب وراء عدم ثقة النّساء بالرجال.. فهل المرأة على حقّ؟

5 أسباب وراء عدم ثقة النّساء بالرجا...

كثيرا ما تردّد  النساء أنهنّ لا يثقنَ بالرجال، بالمزاح أحيانا، وبجدية وقناعة أحياناً أخرى، فمبرّر تناول هذا الموضوع القديم المتجدّد، هو أنّ الثقة ليست شيئاً تلقائياً، بل هي  بحاجة إلى سبب وأسس. وتأتي الثقة بعد سلسلة من التصرفات التي تخلقينها؛ وهذا يعني أنكِ عندما تريدين أنْ تحوزي على ثقة شخص ما، فأنتِ بحاجة إلى الاستمرارية والاتساق في الأعمال الصادقة التي تقومين بها، ويجب ألا يكون هناك أي عيوب من جانبكِ، لتثبيط الثقة التي بنيتها، ولذلك حتى تصل النساء للثقة بالرجال، فإنّ الأمر يتطلب الكثير. قد يبدو الأمر سهلاً، لكن الواقع أنه ليس من السهل الحصول على ثقة المرأة؛ هناك حاجة

كثيرا ما تردّد  النساء أنهنّ لا يثقنَ بالرجال، بالمزاح أحيانا، وبجدية وقناعة أحياناً أخرى، فمبرّر تناول هذا الموضوع القديم المتجدّد، هو أنّ الثقة ليست شيئاً تلقائياً، بل هي  بحاجة إلى سبب وأسس.

وتأتي الثقة بعد سلسلة من التصرفات التي تخلقينها؛ وهذا يعني أنكِ عندما تريدين أنْ تحوزي على ثقة شخص ما، فأنتِ بحاجة إلى الاستمرارية والاتساق في الأعمال الصادقة التي تقومين بها، ويجب ألا يكون هناك أي عيوب من جانبكِ، لتثبيط الثقة التي بنيتها، ولذلك حتى تصل النساء للثقة بالرجال، فإنّ الأمر يتطلب الكثير.

قد يبدو الأمر سهلاً، لكن الواقع أنه ليس من السهل الحصول على ثقة المرأة؛ هناك حاجة للصدق الدائم لكسب الثقة.

إليكِ 5 أسباب رئيسية لعدم ثقة النساء بالرجال..

الرجال متعددو العلاقات بطبيعتهم

نقل الماء بسلّة، أسهل من العثور على رجل غير متعدّد العلاقات، ربما كان هذا المثال متطرفاً، ولكن هذا ما تفكر فيه النساء عن الرجال، ولديهنّ سبب لذلك، فالرجال ينزلقون إلى علاقة مع امرأة أخرى بسهولة؛ والإخلاص لامرأة واحدة هو في الحقيقة ليس من طبيعتهم، هكذا تزعم معظم النساء. وقلائل من يندهشون عندما تشيد النساء برجل مخلص تماماً، هذا هو السبب الأول، والسبب الرئيسي لعدم ثقة المرأة بالرجل.

الخبرات السابقة

تتاثر أفكار النساء كثيراً بالتجارب السابقة، ففي قلب معظم النساء هناك حكاية مؤلمة، سببها رجل خدعها أو خانها، فالتجارب السابقة في حياة المرأة تجعلها تبدي نفوراً كبيراً في عقلها، ممّا يجعلها لا تثق بالرجال.

الرجل لا يعطيها سببا للثقة به

 

قد تحب المرأة رجلاً، لكنها لا تثق به، ليس لأنها لا تريد ذلك، بل لأنه لم يعطها سبباً لذلك. أنتِ لا تطلبين من شخص أنْ يثق بكِ، أنت تمنح الطرف الآخر سبباً ليثق بكَ، ليس بكلماتك، ولكن من خلال أفعالكَ، وفي معظم الأحيان، لا يمنح الرجال سبباً لذلك.

الأصدقاء

 

تؤمن النساء بقوّة، بالمثل القائل "قل لي من تصادق أقل لك من أنت"، الرجال لا يؤمنون بالضرورة بهذا. لذلك إذا كان لد ى الرجل  أصدقاء يمارسون الخيانة، فإنّ شريكاتهم لن يتثقنَ بهم، لأنهن يتعتقدن أنه إذا كان أصدقاؤه كذلك فلا بدّ أنه مثلهم فـ "الطيور على أشكالها تقع".

عدم النزاهة والتصرفات الطائشة

 

إذا كان الرجل  غير نزيه في طريقة تصرفه، كأن يكذب كثيرًا، أو كان من النوع الذي يلقي بكلمات الغزل على مسامع أية امرأة يقابلها، فلن يكون لديها سبب لتثق به. لا يمكن للرجل مغازلة الأخريات، حتى ولو بنيّة طيبة، ويتوقع من وزجته أنْ تثق به.

لا يمكن بناء الثقة في يوم واحد، ولكن يمكن فقدانها في لحظة واحدة؛ والرجل الذي يمكن الثقة به هو ثروة لا تقدر، إذا كان لديكِ رجل يمكنكِ الوثوق به، فأنتِ حتماً محظوظة، وعليك تقدير ما لديكِ إلى أقصى حد.

اترك تعليقاً