حب ورومانسية

ماذا تفعلين إذا كان شريكك مشوشًا بشأن علاقتكما؟

ماذا تفعلين إذا كان شريكك مشوشًا بش...

محتوى مدفوع

التردد والارتباك يعدان جزءًا طبيعيًا من أي علاقة، ولكن أحيانًا يسبب ذلك قلقًا وتخوفًا من الطرف الآخر، فعندما تشعرين أن شريكك تساوره بعض الشكوك بشأن علاقتكما، من الطبيعي أن تشعري بالذعر والقلق على مستقبلكما معًا. إذا كنت تعانين من تلك المشاعر إليك بعض الأسئلة المهمة من شأنها أن تساعدك في التعامل مع شريكك إذا كان مشوشًا بشأن علاقتكما، بحسب الخبراء. ما الذي يمر به شريكك؟ هل ما زال يدرس أم بدأ بعمل جديد؟ هل يواجه مشكلة مع عائلته؟ هناك العديد من الأسباب التي قد تؤثر على علاقتكما، لذا عليك معرفة السبب. هل أصبحت علاقتكما فاترة؟ فتور العلاقة أكثر الأسباب شيوعًا؛

التردد والارتباك يعدان جزءًا طبيعيًا من أي علاقة، ولكن أحيانًا يسبب ذلك قلقًا وتخوفًا من الطرف الآخر، فعندما تشعرين أن شريكك تساوره بعض الشكوك بشأن علاقتكما، من الطبيعي أن تشعري بالذعر والقلق على مستقبلكما معًا.

إذا كنت تعانين من تلك المشاعر إليك بعض الأسئلة المهمة من شأنها أن تساعدك في التعامل مع شريكك إذا كان مشوشًا بشأن علاقتكما، بحسب الخبراء.

ما الذي يمر به شريكك؟

هل ما زال يدرس أم بدأ بعمل جديد؟ هل يواجه مشكلة مع عائلته؟ هناك العديد من الأسباب التي قد تؤثر على علاقتكما، لذا عليك معرفة السبب.

هل أصبحت علاقتكما فاترة؟

فتور العلاقة أكثر الأسباب شيوعًا؛ إذ تجعل الرجل مشوشًا، ولكن لا تقلقي؛ لأن هناك فرصة أخرى أمامكما لإشعال شرارة الرومانسية والشغف مرة أخرى.

في ضوء العوامل السابقة، اليكِ بعض النصائح حول ما يجب فعله وتجنبه عندما تواجهك تلك المشكلة:

تجنبي الذعر

من الطبيعي أن تصابي بالذعر عند حدوث ذلك، ولكن حاولي أن تنظري للأمر من زاوية أخرى، وأنها فرصة لتطوير علاقتكما، فواجهي الأمر بهدوء؛ لأن ذلك سيشعر شريكك بالراحة.

تجنبي الضغط عليه

تجنبي الضغط على شريكك؛ لأن ذلك سيزيد الأمور تعقيدًا، واعلمي أنه لا يمكنك التحكم في تفكير، وشعور شريكك وكيفية اتخاذه للقرارات، فكل ما يمكنك القيام به هو التحلي بالصبر.

 الإفراط في إرضائه

من الطبيعي الحرص على إرضاء شريكك بشتى الطرق، لإسعاده وتوفير الراحة إليه، ولكن ذلك قد يؤدي إلى أن يعتبرك شريكك أمرًا مفروغًا منه، لذلك، عليكِ تحقيق التوازن والتفرقة بين أن تكوني موجودة بجانبه وتدعميه وأن تتركي له الفرصة ليساعد نفسه.

وأخيرا، إليك بعض الأشياء التي يجب عليك فعلها لحل مشكلتك وعدم تعقيد الأمور أكثر:

امنحيه بعض الوقت

إذا كان تشوش شريكك مجرد مرحلة يمر بها، يُفضل اعطاؤه بعض الوقت حتى يفكر جيدًا، فكوني صبورة.

امنحيه بعض المساحة

لا تترددي في منحه مساحة لتحليل أفكاره، واعطائه مساحة ليفتقدك، فإذا كنتِ متاحة دائمًا، سيؤثر ذلك على تواصله معك.

طمئنيه

أحيانًا يشعر الرجل بالارتباك والتشوش عندما يشعر بأنه غير محبوب، ولا يعرف كيف يعبر عن ذلك، لذلك، اعلميه أنكِ تتفهمين شعوره وتحبينه، فقد يكون هذا هو كل ما يحتاج إليه.

اترك تعليقاً