حب ورومانسية

رغم بعد المسافات.. خطوات تضمنُ لكِ بقاء علاقة الحبّ متوهِّجة!

رغم بعد المسافات.. خطوات تضمنُ لكِ...

محتوى مدفوع

تدفع ظروف الحياة بالبعض، إلى العيش بعيدين عن عائلاتهم ومن يحبون، لإيجاد فرص عمل، أو ظروف معيشية أفضل. ويعدّ البعد عن شريك الحياة، أو اعتياد هذا البعد سبباً من أسباب الانفصال بينهما، فكيف يمكنكِ تجنُّب ذلك لو كنتِ تعيشين هذا الوضع؟ التعبير عن الحبّ بشكل دائم: عليكِ استغلال طرق التواصل الاجتماعي التي يتيحها عصرنا الحالي، بالتواصل الدائم مع شريككِ، كإلقاء تحيّة الصباح بنفحة من الرومانسية، والاطمئنان على حال حبيبكِ بشكل متواصل. ابتعدي تمام البعد عن البخل في التعبير عن مشاعركِ واشتياقكِ له. حوارات خالية من المشاكل: حاولي أنْ تحوّلي من مساحات وفرص التواصل بينكما، إلى عنصر جذب لشريككِ، لتكوني بعيدة

تدفع ظروف الحياة بالبعض، إلى العيش بعيدين عن عائلاتهم ومن يحبون، لإيجاد فرص عمل، أو ظروف معيشية أفضل. ويعدّ البعد عن شريك الحياة، أو اعتياد هذا البعد سبباً من أسباب الانفصال بينهما، فكيف يمكنكِ تجنُّب ذلك لو كنتِ تعيشين هذا الوضع؟

التعبير عن الحبّ بشكل دائم:

عليكِ استغلال طرق التواصل الاجتماعي التي يتيحها عصرنا الحالي، بالتواصل الدائم مع شريككِ، كإلقاء تحيّة الصباح بنفحة من الرومانسية، والاطمئنان على حال حبيبكِ بشكل متواصل. ابتعدي تمام البعد عن البخل في التعبير عن مشاعركِ واشتياقكِ له.

حوارات خالية من المشاكل:

حاولي أنْ تحوّلي من مساحات وفرص التواصل بينكما، إلى عنصر جذب لشريككِ، لتكوني بعيدة عن المشاكل وهموم الحياة، التي يعيشها هو أيضاً وهو بعيد عنكِ.

مظهر متألق على الدوام:

لا تدعي بعد شريككِ عنك يحوّلك لإنسان مُهمِل في مظهره، بل زيدي تألقا وخفّة، ليرى ذلك في صوركِ، وعند حديثكما، ممّا سيزيده شوقاً.

التواصل الحقيقي:

                         

مهما كانت أولوياتكِ، احرصي على وضع الشريك في المقام الأوّل، والحرص على السفر، وقطع المسافة لرؤيته بشكل روتيني، ممّا سيثبُتُ له أنّ حرصكِ على العلاقة شديد، كحرصه تماماً.

اترك تعليقاً