هذه هي المراحل الخمسة للعلاقة العاطفية .. في أيّ مرحلة أنتِ؟

هذه هي المراحل الخمسة للعلاقة العاطفية .. في أيّ مرحلة أنتِ؟

فوشيا - خاص

كشف بحث أكاديمي أجري مؤخرا، أن العلاقات العاطفية تمر بخمس مراحل. وقد تم إجراء البحث على عدد كبير من الأشخاص بدءأ من مرحلة التعارف وانتهاء بالارتباط النهائي أو بالانفصال.

ورغم أنّ بعض المراحل ممتعة أكثر من غيرها، إلا أنه من المهم جداً عدم التسرع في الانتقال من مرحلة لأخرى، وأخذ الوقت اللازم لمعرفة الطرف الآخر.

مرحلة انطلاق الشرارة

وهي البداية الأولى لأية علاقة. هي المرحلة التي ينتبه فيها كل طرف للآخر ويشعر بأنه معجب به وبالتالي يحاول جذب انتباهه. والوقت الذي تأخذه هذه المرحلة يتراوح ما بين ثلاثة أسابيع إلى ثلاثة أشهر.

مرحلة “شهر العسل”

ومعنى شهر العسل ليس حرفيا هنا، إذ يمكن القول أن هذه المرحلة هي مرحلة قمة السعادة في العلاقة. وفيها يشعر الطرفان بأنهما في قمة الراحة والسعادة بوجودهما معا.

لكن هذه المرحلة قد تكون مخادعة أيضا لأن المشاعر الجياشة التي يشعر بها كل طرف تجاه الآخر قد تجعلهما يغفلان عن رؤية الطرف الثاني على حقيقته.

مرحلة المشاعر الحميمة

في هذه المرحلة يعترف كل طرف للآخر بمشاعره، وفي الغالبية العظمى يكون الرجل هو من يبادر بالاعتراف بحبه.

وعندما تتطور العلاقة إلى هذا الحد يتزايد الشعور بالارتياح بين الطرفين، ويمكن أن يتصرف كل طرف مع الآخر على طبيعته بصورة كبيرة كما لو كان بين أفراد العائلة أو الأصدقاء الحميمين. وغالبا ما يقوم كل طرف بإبلاغ العائلة وتعريفهم على الطرف الآخر.

مرحلة الالتزام

عندما يجتاز الطرفين المراحل السابقة بنجاح يتلاشي الخوف من الارتباط والالتزام بعلاقة دائمة والزواج. معظم من يصلون هذه المرحلة يعلنون خطوبتهم ويحددون موعدا للزواج.

مرحلة الانفصال

بكل أسف فإن بعض العلاقات قد لا تصل إلى المرحلة الرابعة. أو ربما تصلها لكن تطرأ ظروف ما تجعل الطرفين ينفصلان. إذا وصل الطرفان إلى هذه المرحلة سيشعران بكثير من الألم رغم أن الانفصال قد يكون تم بالتراضي. وقد وجدت الدراسة أن معظم الأشخاص يتعافون تماما من الصدمة التي يحدثها الانفصال بعد سنتين في أقصى حد، ويواصلون حياتهم وغالبا ما يصبحون قادرين على البحث عن شريك جديد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com