فوشيا جديد فوشيا

احذري هذه العلامات.. فشريكك ما زال يحب حبيبته السابقة!

لا تثقي في مشاعر شخص، ترك حبيبته التى قضى عمراً معها من وقت قريب، فمن الممكن أن يكون بحاجة الى أحد يُخَفِف عليه الصدمة، أويبحث عن مُسَكِّن مؤقت لألم الفراق، أو يريد فقط أن يُغيظها بوجودك.. فانتبهي!

فإذا كان حبيبك في علاقة رومانسية طويلة الأمد مع غيرك، قبل أن يتعرّف عليكِ، وبعض تصرفاته بدأت تثير شكوكك بشأن حنينه إلى حبيبته السابقة، فيجب أن تتأكدي أنك لستِ إحدى الوسائل لينساها ويتخطى أمرها، وإليكِ علامات تدُل أنّ شريكك ما زال يحب حبيبته السابقة:

لا صداقة بعد الحب

إذا كان شريكك يتحدّث إلى  حبيبته السابقة ليطمئنّ عن حالها، تحت مُسمى الصداقة، فيجب أن تتأكدي أنه لا يمكن لشخصٍ مصادقة حبيبته بعد سنوات من الحب.

الملاحقة على وسائل التواصل الاجتماعي

متابعة الشخص الدائمة لحبيب سابق على وسائل التواصل وباستمرار، دليل على الاهتمام الكبير!

تقديس الهدايا والصور القديمة

إذا ما زالت كل الأشياء التي تتعلق بالحبيبة القديمة في مكانها الخاص وكأنها مقدسة، فلا يعقل أن يهتم بأغراضها إلى هذا الحد بينما يكون تفكيره معكِ.

التوتر

إذا كان الشريك لا يتصرّف على طبيعته عندما يرى حبيبته القديمة ويرتبك كثيراً، فراقبي تصرّفاته عندما يلتقي بها، وتأكدي من أنه لا يتتبّعها بنظره باستمرار.

يبحث عن الشبيهة

يقول معظم الأحيان أنّ حبيبته السابقة كانت تتصرف بالطريقة الفلانية ويقترح عليكِ أن تتصرفي مثلها، كما يلمّح غالباً عن علاقته بها إذ يقارنها بعلاقتكما دون أن يعي ذلك، للأسف هذا الشريك حبيس جدران الحب القديم!

الحديث بطريقة سيئة

لا ترتاحين عندما يتحدث عن حبيبته القديمة بأسلوب سيئ وكأنها لا تعني له إطلاقاً، لكن على العكس هو يفعل ذلك كي يثبت لنفسه أنّه تخطى أمرها، إلّا أنّه عندما ينجح في ذلك فعلاً لن يذكرها أبداً لا بطريقة حسنة ولا سيئة.

الإنفصال منذ أقل من 3 أشهر

 تجنّبي مواعدة رجل ترك حبيبته منذ فترة قصيرة لأن مشاعره تجاهك ستكون مشوّشة.

أخر الأخبار على فوشيا