تعبيرية
تعبيرية

فيديو لأب أردني وطفلته في حفل مدرسي يجتاح السوشال ميديا

تصدّر مقطع فيديو يوثق رد فعل مواطن أردني لدى مشاهدته طفلته وحيدة دون معاون لها خلال حفل مدرسي، مواقع التواصل الاجتماعي، حيث جرى تداولها على نطاق واسع مع مئات التعليقات التي تشيد بتصرفه مع الموقف.

وبحسب ناشر الفيديو، فإن الطفلة "أرياف"، وجدت نفسها وحيدة دون شريك يساعدها على تنفيذ الحركات الراقصة التي يؤديها زملاؤها بشكل ثنائي بحفل التخرج في مدرستهم، قائلا "هذا احتفال تخرج للبنات الصغار كل الأطفال كانو تيم (فريق) مع بعض يعني كل اثنين مع بعض الا وحدة اسمها أرياف ما كان لها مساعد بالرقصة".

ويضيف الناشر أن والدها أحمد عوض الغليلات، لم يقف متكوف الأيدي عندما شاهد طفلته الصغيرة، إذ لم يعجبه مشهد انكسار ابنته وحزنها لعدم وجود شريك لها ينفذ رقصة التخرج معها، فنهض من مقعده بين الجمهور وركض مسرعا ليجلس بالقرب منها لتبدأ هي بالرقص ومشاركته فقرات الاحتفال وكأنه أحد أطفال صفها.

وكتب "لما شافها أبوها واقفة والكسرة بين عيونها ما سكت ولا ضل ساكت ولا ضل يزقف مثله مثل غيره لا ما سكت، قام ووقف نسى أنه بين جمهور وبين ناس ركض وراح لبنته وقعد عند رجليها كأنه طفل بين الأطفال وقتها نسى عمره ونسى حاله ونسى مرتبته العسكرية ومسك ايد بنته وحطها على رأسه وخلاها ترقص وما تكون مكسورة".

وأشاد عبد الله المداد الذي نشر الفيديو عبر حسابه في موقع فيسبوك بتصرف الأب، قائلا "نعم يا أرياف والله انك حظيتي باجمل اب واجمل سند واجمل حب من عين ابوكي، نعم هذا هوا الاب الذي لا يضاها تعبه وخوفه بشيء".

Related Stories

No stories found.
logo
فوشيا
www.foochia.com