مصري يطلّق زوجته في زفاف ابنتهما عبر الميكروفون وأمام الحضور (فيديو)
حياتك اهتماماتك
26 نوفمبر 2022 8:23

مصري يطلّق زوجته في زفاف ابنتهما عبر الميكروفون وأمام الحضور (فيديو)

avatar تقوى الخطيب

تسبب مقطع فيديو متداول بجدل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي، قيل إنه لحفلة زفاف في محافظة دمياط شمالي مصر، أعلن خلاله والد العروس طلاق زوجته بالثلاثة خلال المناسبة السعيدة.

ويظهر في الفيديو رجل يمسك بميكروفون، ويتحدث قائلا: ”ألف مبروس للعريس والعروسة، وبالنسبة لأم العروسة فهي طالق بالثلاثة، تروح من القاعة على بيت أهلها“.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن ما حدث كان ”مفاجأة صادمة للجميع“، حيث انهارت العروس وتعرضت والدتها للإغماء، بحسب أحد الحضور.

وأصيب المدعوون بحالة من الذهول سواء من أهل العروس أو أهل العريس أو المعارف من الحضور.

وقال أحد شهود العيان ممن كان موجودا بحفل الزفاف: ”حاولنا الاتصال بوالدة العروس إلا أنها في حالة من الصدمة“.

ورفضت الزوجة التعليق على طلاق زوجها لها، مشيرة إلى أنها ”تحملت زوجها 25 عاما من أجل أبنائها، ولكن لم يرتدع ولم يخف على سمعة بنته وأولاده“.

وحظي مقطع الفيديو بتفاعل كبير من قبل رواد مواقع التواصل الاجتماعي، مشيرين إلى أن ما فعله والد العروس يشكل صدمة قاسية، واستنكروا هذا الفعل، مشيرين إلى أنه في المقام الأول ”كسر خاطر“ ابنته في ليلة العمر، وكان من الأجدى أن ينتظر الرجل نهاية الحفل والعودة إلى المنزل ليقوم بحل المشكلات مع زوجته.

وجاء في التعليقات: ”هذا ليس من شيم الرجال، ليش ما يراعي نفسية بنته وزوجها في ليلة العمر، لكن اللـه يصلح شأنهم“.

وعلقت أخرى: ”كسر فرحت بنته وكسر فرحت ولاده وقل بكرامة بنته لاني كرامة البنت من كرامة امها وحتفضل بصمة عار في حياتهم حسبنا الله ونعم الوكيل“.

وقالت متابعة: ”اعتقد انه من العدل أن يعاقب هذا المختل بعقوبة إهانة الزوجة والمفروض يحكم لها بتعويض يتناسب وحجم الضرر النفسي فمهما كان جرمها فليس من المروءة ولا الرجولة أن يفعل هذا“.

وكتب أحدهم: ”يا أخي مهما كان فيه اختلاف أو مشاكل أو كراهية في العيش مع بعضكم، ما كان يصح تعمل كدا وتكسر بفرحة بنتك وهي لسه داخلة على حياة زوجية جديدة وأنت بفعلك السيئ أهنت ابنتك وأنقصت من قدرها أمام كل الحاضرين“.

وتابع: ”ناهيك عن أمها التي لا يعلم بحالها إلا الله في هذه اللحظة، وعاشروهون بالمعروف أو سرحهون بالمعروف، وأعتقد أنت لم تصب في كليهما لأن كل إناء ينضج بما فيه“.