امرأة تنهار حزنا على فقدان أبنائها الـ3 بحادثة سقوط مبنى اللويبدة (فيديو)
حياتك اهتماماتك
15 سبتمبر 2022 8:45

امرأة تنهار حزنا على فقدان أبنائها الـ3 بحادثة سقوط مبنى اللويبدة (فيديو)

avatar سعد يوسف

لا تزال أخبار حادثة انهيار المبنى السكني في منطقة جبل اللويبدة بالعاصمة الأردنية، عمان، تتصدر حديث رواد مواقع التواصل الاجتماعي على مستوى الوطن العربي، مع تداول صور ومقاطع فيديو ”مبكية“ لضحايا الحادث وأقربائهم.

فقدت أبناءها الثلاثة وصديقتهم

ومن ضمن المقاطع المصورة التي جرى تداولها خلال الساعات القليلة الماضية، فيديو يوثق انهيار سيدة تدعى عبير بعد علمها بوفاة أبنائها الثلاثة محمد (17) عاما، وأميرة (12) عاما، وملك (9) أعوام إضافة إلى صديقة الأطفال نجد، التي كانت معهم في المنزل نفسه لحظة انهيار المبنى.

وبحسب تقارير محلية، فإن ”أم محمد“ توفي زوجها قبل نحو عام ونصف العام، وكانت قد تركت أطفالها في المنزل، وتوجهت إلى السوق لشراء بعض الحاجيات، لكنها سرعان ما تلقت مكالمة تفيد بأن العمارة التي تقطن فيها مع أولادها، انهارت وعندما عادت لم تجد أولادها كما لم تجد المنزل.

2022-09-BeFunky-collage__ذذذ_-38

وكان الفيديو المتداول للحظة انهيار ”عبير“ قد تصدر نشرات الأخبار عبر شاشات التلفزة، وحديث مستخدمي منصات ”السوشال ميديا“ مرفقا بعبارات مؤلمة وحزينة، تزامنا مع انتشار أنباء حول استمرار كوادر الدفاع المدني الأردني لعملهم في البحث عن الأشخاص تحت أنقاض البناء المنهار.

وعقب استيقاظها، قالت ”أم محمد“ في تصريحات إعلامية، إنها قبل خروجها من المنزل، أوصت ابنها الأكبر ”محمد“ بالانتباه إلى شقيقتيه، خاصة أن والدهم قد رحل عن الدنيا، وقالت له ”دير بالك على إخواتك هما معتبرينك أبوهم، طول بالك عليهم يا ماما“، كما تحدثت عن ”نجد“ صديقة ابنتيها التي كانت معهم في المنزل نفسه عند وقوع الحادث.

وقالت إن ”نجد“ طلبت منها أن تبقى معهم في المنزل لأن والدها سيتأخر في عمله، وكانت تدرس مع بناتها ويخططن للاحتفال بيوم ميلادها ولكن قدر الله وماشاء فعل.

المواقف الإنسانية المؤثرة لم تتوقف عند ”أم محمد“؛ إذ تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، أيضا، فيديو يوثق فرحة سيدة أردنية شابة بعدما تمكنت فرق الإنقاذ التابعة لجهاد الدفاع المدني الأردني، من انتشال رضيعة على قيد الحياة من تحت أنقاض المبنى الذي سوي بالأرض تماما بعد سقوطه.

إسراء تبكي فرحًا بإنقاذ رضيعتها

ويظهر الفيديو الأم التي تدعى إسراء رائد وهي تبكي فرحا بنجاة رضيعتها بعد أن فقدت الأمل في استمرارها على قيد الحياة، في وقت تستمر فيه محاولات الوصول إلى المحاصرين تحت الأنقاض بعد أن تمكنت الكوادر العاملة في الموقع من إخراج 9 أشخاص كانوا قد فقدوا حياتهم، و10 مصابين.

وقالت إسراء في تصريحات إعلامية عقب انتشال رضيعتها: ”أنا أم وأعرف ما معنى الأمومة.. لم أكن بوعيي لحظة انتشالها صدمت وفرحت في الوقت ذاته، ملاك عمرها 4 أشهر. عندما أخرجوها عرفتها مباشرة من لون بجامتها زهرية اللون. هي طفلتي الأولى ويارب لا تفجع أي أحد“.

توقيف 3 أشخاص بقضية انهيار عمارة اللويبدة

إلى ذلك، قالت وكالة الأنباء الرسمية (بترا)، إن مدَّعي عام عمَّان قرر توقيف 3 أشخاص على ذمة قضية انهيار مبنى في منطقة اللويبدة، وهم أحد ورثة مالك البناء (وهو ابنه المشرف عليه)، ومتعهد الصيانة، وفني الصّيانة، في أحد مراكز الإصلاح والتَّأهيل.

وأسند المدعي العام للمتهمين جرائم التسبب بالوفاة مكرر 4 مرات والتسبب بالإيذاء مكرر 7 مرات.