هل من الصعب عليك أن تقولي "لا"؟ إليكِ الحل
حياتك اهتماماتك
04 يناير 2022 9:40

هل من الصعب عليك أن تقولي "لا"؟ إليكِ الحل

avatar وسام صالح

معظم النضج الذي نتحلى به يبدأ عندما نصبح قادرين على قول ”لا“ لكل الأشياء التي اعتدنا على السماح بها، عندها نبدأ في استعادة قوتنا على شكل حدود نضعها للآخرين، ونفعل الأشياء التي نستمتع بها ونقضي وقتنا بالطريقة التي نريدها.

حين ننضج نفعل ما نريده نحن بدلا من تلبية توقعات الآخرين منا، نحن نفعل ما نعتقد أن علينا فعله، ونعطي الآخرين الحق في اتخاذ قراراتهم ومنحهم الموافقة التي قد يسعون إليها.

دراسة سيكولوجية أخيرة في موقع“ ثوت كاتالوغ“ عرضت كيف تقولين ”لا“ بشكل صحيح وقوي حتى تتمكني أنت أيضا من استعادة قوتك.

ابدئي بإظهار التقدير بلطف

2022-01-BeFunky-collage-84

عندما يقترب منك شخص ما بعرض أو طلب أو دعوة من أي نوع وتبدئين بالشعور بالفزع الغريزي، واجهي الأمر بلطف وحاولي أن تثقي به.

بكثير من الحب والتقدير قولي ”شكرا، لكنني لن أتمكن من ذلك“، كوني لطيفة، لكن واضحة، عندما ترفضين العرض الذي قدم لك، سواء كان دعوة للعشاء، أو صديقة تطلب منك أن تذهبي معها للتسوق.

معظم الناس يتمتعون بنوايا حسنة، لذا، اشعري بالراحة في قلبك وأنت تقولين لا حاسمة، وامنحيهم ”شكرا“ حقيقيا على التفكير بك ”أنا أقدر هذه الدعوة، ومتأكدة أنه سيكون أمرا رائعا، لكنني لن أتمكن من تلبية الدعوة“

قولي لا بوضوح

2022-01-BeFunky-collage-83

هذه الخطوة هي الأكثر أهمية. عليك أن تقولي لا بوضوح وحزم، وتمسكي بالرفض بشكل واضح. إليك بعض الأشياء التي يجب الانتباه لها.

*عليك عدم الشعور بالذنب والرغبة في تخفيف رد فعلك لحماية الشخص الآخر من الرفض و التفوه بأي عبارات تظهر ترددك. القيام بذلك يؤخر فقط نطق ”لا“ التي أنت بحاجة للتعبير عنها.

*لا تتركي الباب مواربا. ليكن رفضك قاطعا وواضحا والتزمي بإجابتك بالكامل في الطريقة التي تنتقين بها كلماتك.

*لا تبرري ولا تشرحي سبب رفضك. لا يحق لأي شخص أن يطلب توضيحا أو تبريرا لرفضك.

أكدي رفضك

2022-01-BeFunky-collage-82

بعد أن تقولي ”لا“ بوضوح، عليك قطع الطريق على مزيد من الإلحاح بتأكيد الرفض مجددا وتوجيه الشكر للطرف الآخر.

قومي بتغيير الموضوع

2022-01-BeFunky-collage-86

لا تفسحي المجال للنقاش أو المفاوضات. ببساطة قولي ”لا“، ووجهي الشكر، ثم افتحي موضوعا آخر وابدئي الحديث فيه، إذا وجدت إصرارا من الطرف الآخر على العودة للموضوع جدي عذرا للانسحاب. لا تقلقي، سيكون الطرف الآخر بخير.

أخيرا، إذا كان قول ”لا“ أمرا تكافحين للتوصل إليه منذ فترة طويلة، فاستعدي لذلك مسبقا، تدربي على قول لا في كل أنواع المواقف حتى يصبح أمرا طبيعيا بالنسبة لك. الحقيقة هي أنه لا يمكنك الحصول على كل ما ترغبين به إذا كنت ستقولين نعم لكل الأشياء التي لا تريدينها. اختاري حياتك وامتلكي قراراتك؛ لأنه ليس هناك من يقوم بذلك نيابة عنك.