اهتماماتك

سقوط مريع لمسؤولة دنماركية بعد فقدانها الوعي خلال مؤتمر صحفي (فيديو)

سقطت المسؤولة في وكالة الأدوية الدنماركية، تانيا إريكسن، مغشيًا عليها أمام الكاميرات، خلال مؤتمر صحفي بشأن قرار التوقف عن استخدام لقاح أوكسفورد آسترازينيكا المضاد لفيروس كورونا، تم بثه على الهواء مباشرة على شاشة التلفزيون الرسمي في البلاد. وقالت وكالة الأدوية الدنماركية، عبر حسابها الرسمي في موقع تويتر مساء يوم أمس الأربعاء: "أغمي على رئيس قسم التيقظ الدوائي لدينا، تانيا إريكسن، خلال المؤتمر الصحفي اليوم حول جهود التلقيح ضد فيروس كورونا". وتابعت الوكالة الدنماركية: "لقد استعادت تانيا الوعي مرة أخرى، وهي الآن بصحة جيدة، ولكن من أجل السلامة وكإجراء احترازي، كان يجب عليها تخطي بقية المؤتمر الصحفي، ونقلتها سيارة الإسعاف إلى

سقطت المسؤولة في وكالة الأدوية الدنماركية، تانيا إريكسن، مغشيًا عليها أمام الكاميرات، خلال مؤتمر صحفي بشأن قرار التوقف عن استخدام لقاح أوكسفورد آسترازينيكا المضاد لفيروس كورونا، تم بثه على الهواء مباشرة على شاشة التلفزيون الرسمي في البلاد.

وقالت وكالة الأدوية الدنماركية، عبر حسابها الرسمي في موقع تويتر مساء يوم أمس الأربعاء: "أغمي على رئيس قسم التيقظ الدوائي لدينا، تانيا إريكسن، خلال المؤتمر الصحفي اليوم حول جهود التلقيح ضد فيروس كورونا".

وتابعت الوكالة الدنماركية: "لقد استعادت تانيا الوعي مرة أخرى، وهي الآن بصحة جيدة، ولكن من أجل السلامة وكإجراء احترازي، كان يجب عليها تخطي بقية المؤتمر الصحفي، ونقلتها سيارة الإسعاف إلى غرفة الطوارئ لفحصها".

وقبل سقوطها، أعلنت تانيا تخلي السلطات الصحية الدنماركية، عن استخدام لقاح "آسترازينيكا" في برنامجها الوطني للتطعيم ضد الوباء القاتل، لتصبح الدنمار أول دولة توقف تمامًا استخدامه، بعد أنباء عن صلته المحتملة بحالات قليلة جدًا من تجلط الدم.

لاحقًا، تحدث مدير المجلس الوطني للصحة سورين بروستروم، خلال المؤتمر الصحفي، وعندما سقطت تانيا فجأة على الأرض، هرع إلى إنقاذها، وبعد فترة استراحة قصيرة، تم خلال الاطمئنان على صحة تانيا إريكسن، استؤنف المؤتمر.

وعملت تانيا إريكسن في وكالة الأدوية الدنماركية، لما يزيد قليلًا عن أربع سنوات، ولديها خبرات عمل طويلة وخلفيات من شركات الأدوية الكبرى في البلاد.

وجاء قرار السلطات الدانماركية، وسط شكوك بشأن لقاح "آسترازينيكا" ولقاح "جونسون آند جونسون" (Johnson and Johnson)، خيّمت على حملتي التطعيم الأوروبية والأميركية.

وقال بروستروم في المؤتمر الصحفي، إنه بالرغم من توصيات منظمة الصحة العالمية، والهيئة الأوروبية الناظمة بمواصلة استخدام لقاح آسترازينيكا، فإن "حملة التطعيم الدانماركية، ستواصل عملها دون لقاح آسترازينيكا".

وأوضح بروستروم أن نتائج التحقيقات المتعلقة بتجلط الدم "أظهرت آثارًا جانبية حقيقية وخطيرة"، وأضاف: "اخترنا بناء على دراسة شاملة، مواصلة برنامج التطعيم لجميع المجموعات المستهدفة، دون هذا اللقاح".

وقالت السلطات الصحية الدانماركية، إن هذا القرار سيرجئ اكتمال حملة التطعيم في البلاد، من 25 يوليو/ تموز المقبل إلى مطلع أغسطس/ آب.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً