اهتماماتك

سماح الهادي.. طفلة قتلت على يد والدها لرغبتها في الدراسة

تصدر هاشتاغ (#دايرين_حق_سماح) قائمة الأكثر تداولًا على موقع تويتر في السودان، وذلك للمطالبة بمعاقبة والد الطفلة سماح الذي قتلها بسبب رغبتها في الدراسة مع صديقاتها. وفي التفاصيل، كتب أحد جيران الطفلة سماح على تويتر "أن الطفلة عمرها 13 عاما قُتلت على يد والدها يوم الجمعة الموافق الـ 19 من آذار عام 2021. وأضاف: "سماح تدرس في الصف الثامن وأمام انتقال زملائها من المدرسة الحكومية لمدرسة خاصة طالبت والدها أن تكون في صحبتهن إلا أنه رفض؛ ما اضطرها إلى ترك المدرسة والبقاء في البيت على أمل أن يحنّ أبوها فيسجلها في المدرسة، وبعد مرور أسبوع خرجت سماح لترسل كتبها إلى صديقاتها".

تصدر هاشتاغ (#دايرين_حق_سماح) قائمة الأكثر تداولًا على موقع تويتر في السودان، وذلك للمطالبة بمعاقبة والد الطفلة سماح الذي قتلها بسبب رغبتها في الدراسة مع صديقاتها.

وفي التفاصيل، كتب أحد جيران الطفلة سماح على تويتر "أن الطفلة عمرها 13 عاما قُتلت على يد والدها يوم الجمعة الموافق الـ 19 من آذار عام 2021.

وأضاف: "سماح تدرس في الصف الثامن وأمام انتقال زملائها من المدرسة الحكومية لمدرسة خاصة طالبت والدها أن تكون في صحبتهن إلا أنه رفض؛ ما اضطرها إلى ترك المدرسة والبقاء في البيت على أمل أن يحنّ أبوها فيسجلها في المدرسة، وبعد مرور أسبوع خرجت سماح لترسل كتبها إلى صديقاتها".

وأردف يقول: "بعد انتهاء وقت صلاة الجمعة، اكتشف الأب خروج ابنته من المدرسة، ليذهب بسيارته الى منزل صديقتها ويدعم سماح ويكسر قدميها ثم يحبسها في المنزل قبل أن يطلق النار عليها".

 

وعبر وسم (#دايرين_حق_سماح) ووسم آخر (#أبوي_قتلني) على تويتر، طالب المئات من السودان والعالم العربي بتحقيق العدالة من قاتل الطفلة سماح.

وكانت قد نشرت رفيقات سماح والجيران حديثا شككن فيه بأسباب وفاة سماح، موجهين التهمة إلى والدها، لتوجه بذلك الشرطة بالبدء في التحقيق فى القضية، وفقا لموقع "أخبار السودان".

وبحسب صحيفة "الركوبة" السودانية، فقد وجه مدير شرطة ولاية الخرطوم الفريق عيسى آدم بفتح تحقيق عاجل فى قضية مقتل الطفلة سماح بطلق ناري والتي تم دفنها دون أن يتم تشريح جثتها بناء على طلب أسرتها.

وجاء في التعليقات على القضية "ابفهم كيف هذا المجرم عايش ويتنفس بكل حرية بعد الشيء البشع الي سواه!!!"."اتمنى يسوون فيه شي لان مب من المنطق يخلونه يكمل حياته كأنه ما سوا شيييي اللي سواه بشعع بشع".

وأكدت متابعة أن الأب القاتل ما زال حرا طليقا في تغريدة قالت فيها: " - مفيش تحرك ولا قرار طلع من الشرطة في السودان والقاتل لسه حُر طليق !.

 


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً