اهتماماتك

الكشف عن نتائج واقعة مقتل طفلة سعودية افترستها الكلاب أمام والدتها

أعلنت أمانة الرياض عن نتائج التحقيقات في واقعة مقتل طفلة سعودية نهشتها الكلاب أمام والدتها في إحدى المناطق الزراعية قرب العاصمة، قبل أيام قليلة، والتي أثارت حزنًا عارمًا بين المتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي. وقالت اللجنة المشكلّة في القضية بحسب وسائل إعلام محلية: "إنه بمتابعة من أمير منطقة الرياض الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز، أنهت اللجنة تحقيقاتها في ملابسات حادثة ضاحية الواشلة جنوب غربي العاصمة، ورفعت النتائج والتوصيات العاجلة والتي ستسهم في تحييد خطر الحيوانات الضالة". وأضافت اللجنة أن الاختصاصات والمسؤوليات متعددة، وتتشارك فيها عدد من الجهات، لتواجد موقع الحادثة في منطقة زراعية تبعد 55 كم عن النطاق العمراني،

أعلنت أمانة الرياض عن نتائج التحقيقات في واقعة مقتل طفلة سعودية نهشتها الكلاب أمام والدتها في إحدى المناطق الزراعية قرب العاصمة، قبل أيام قليلة، والتي أثارت حزنًا عارمًا بين المتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت اللجنة المشكلّة في القضية بحسب وسائل إعلام محلية: "إنه بمتابعة من أمير منطقة الرياض الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز، أنهت اللجنة تحقيقاتها في ملابسات حادثة ضاحية الواشلة جنوب غربي العاصمة، ورفعت النتائج والتوصيات العاجلة والتي ستسهم في تحييد خطر الحيوانات الضالة".

وأضافت اللجنة أن الاختصاصات والمسؤوليات متعددة، وتتشارك فيها عدد من الجهات، لتواجد موقع الحادثة في منطقة زراعية تبعد 55 كم عن النطاق العمراني، في حين أن النطاق الإشرافي للبلديات ينحصر على ما بداخل النطاق العمراني للمدن والمحافظات.

وخرجت اللجنة بالعديد من التوصيات، أبرزها ضرورة تنفيذ حملات مكثفة داخل النطاق العمراني لاستقصاء الكلاب الضالة، والتكامل مع الجهات المختصة خارج النطاق العمراني، وإزالة جميع الحيوانات النافقة من الأراضي المحيطة بالمزارع، إضافة إلى العمل على تأمين مستلزمات عاجلة لمواد الوقاية الصحية ومكافحة الحيوانات في المحافظات والمراكز التابعة للعاصمة.

كذلك تضمنت توصيات اللجنة، تشكيل فريق متخصص يحدد احتياجات خطط عمل مكافحة الحيوانات الضالة في نطاق بلديات المنطقة والتأكيد على أهمية الدور التوعوي لتوضيح خطورة رمي الجيف وبقايا الأطعمة للحيوانات الضالة بطريقة عشوائية.

وكان أمين منطقة الرياض قد رفع تقرير اللجنة إلى الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، متضمنا توصيات اللجنة التي وجه أمين المنطقة بتشكيلها لإيجاد حلول عاجلة تساهم في تحييد مخاطر الحيوانات الضالة.

وشددت الأمانة حرصها على سلامة جميع المواطنين والمقيمين، والتزامها بمبادئ الشفافية مع الرأي العام، متقدمة بأحر التعازي لوالدي الطفلة، راجية من المولى عز وجل أن يجعلها شفيعة لوالديها، وأن يلهم ذويها الصبر والسلوان.

وقدّم الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز، أمير منطقة الرياض، العزاء والمواساة لذوي طفلة "ضاحية الواشلة" التي تعرضت لحادثة مؤخرًا. وسأل الأمير فيصل، في اتصال هاتفي أجراه مع والد الطفلة، المولى -عز وجل- أن يجبر مصاب ذويها، وأن يلهمهم الصبر والسلوان.

ويكثر في المناطق الزراعية رمي الحيوانات النافقة من قبل ملاك المزارع؛ الأمر الذي ساهم في تزايد أعداد الكلاب الضالة في ظل الالتزام بضوابط عدم التعرض للحيوانات في المناطق الواقعة خارج حدود التنمية، تماشيًا مع أنظمة الرفق بالحيوان وتعاميم الجهات البيئية المختصة.

 


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً