اهتماماتك

القبض على المتحرش بالطفلة في مصر.. متزوج وأب لطفلين

أعلنت وسائل إعلام مصرية، الثلاثاء، أن الشرطة تمكنت بالفعل من القبض على المدعو (محمد جودت) الذي يظهر في الفيديو المتداول على السوشال ميديا، وهو يقوم بالتحرش بطفلة صغيرة عند مدخل إحدى البنايات في حي المعادي في محافظة القاهرة. وحسب تقارير محلية، فإن الجاني متزوج ولديه طفلان ويعمل في إحدى شركات المقاولات والبناء، ونوهت التقارير إلى أنه جرى إيداع المتهم بقسم شرطة المعادي تمهيدا لعرضه على النيابة العامة واستكمال إجراءات التحقيق. في المقابل، فقد أشاد العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي بشجاعة المرأة التي تصدت لذلك المتحرش؛ إذ وصفتها المغردة علياء أمير بأنها بطلة مصرية في اليوم العالمي للمرأة. وكان نشطاء

أعلنت وسائل إعلام مصرية، الثلاثاء، أن الشرطة تمكنت بالفعل من القبض على المدعو (محمد جودت) الذي يظهر في الفيديو المتداول على السوشال ميديا، وهو يقوم بالتحرش بطفلة صغيرة عند مدخل إحدى البنايات في حي المعادي في محافظة القاهرة.

وحسب تقارير محلية، فإن الجاني متزوج ولديه طفلان ويعمل في إحدى شركات المقاولات والبناء، ونوهت التقارير إلى أنه جرى إيداع المتهم بقسم شرطة المعادي تمهيدا لعرضه على النيابة العامة واستكمال إجراءات التحقيق.

في المقابل، فقد أشاد العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي بشجاعة المرأة التي تصدت لذلك المتحرش؛ إذ وصفتها المغردة علياء أمير بأنها بطلة مصرية في اليوم العالمي للمرأة.

img

وكان نشطاء المنصات الاجتماعية قد تداولوا فيديو وصف بـ"المقزز" لشخص يرتدي بدلة أنيقة وقد أقدم على التحرش بطفلة صغيرة تبلغ من العمر 6 أعوام وملامسة أجزاء حساسة من جسدها.

ويظهر في الفيديو خروج سيدة يبدو أنها شاهدت ما يحدث في كاميرا المراقبة، لتواجه المتحرش الذي سرعان ما ترك الطفلة، لتلوذ بالفرار، في حين تظاهر هو أنه لم يرتكب أي شيء.

وأمام مواجهة السيدة له وإشارتها إلى كاميرا المراقبة، تهرب الرجل من المواجهة وسار بعيدا.

وأثار ذلك المقطع المصور حالة من الغضب لدى الرأي العام المصري وتصدر وسم (هاشتاغ) "متحرش الأطفال" مواقع التواصل، وسط مطالبات بإلقاء القبض على ذلك الرجل وتقديمه للعدالة بأسرع وقت.

ولاحقًا، استطاع الجمهور التعرف على الرجل، وتبين أنه يُدعى محمد جودت، كما أوضحت صفحة Assualt Police التي تهدف لمحاربة العنف الجنسي.

وقالت الصفحة بمنشورها على إنستغرام: "شكرا لكل شخص ساعد في نشر الصورة و بعت لينا رسايل، و شكرا للست الشجاعة اللي خرجت و وقفت للمجرم ده، و صممت تنشر الفيديو البشع ده عشان مفيش أي طفل يمر بالتجربة الصعبة دي".

وقالت فتاة تدعى كندا: "نحن فخورون بك أيتها البطلة"، وفي تغريدة أخرى، قالت إحداهن "ليس جميع الأبطال من الشرطة".

 


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً